بحث هاتفياً مع برهم صالح العلاقات الأخوية والقضايا الإقليمية والدولية

محمد بن زايد يؤكد دعم الإمارات الدائم للعراق

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، دعم دولة الإمارات الدائم للعراق الشقيق ووقوفها إلى جانبه بما يحقق مصالحه ويحفظ أمنه واستقراره وتجاوزه جميع التحديات التي يواجهها ولتعزيز دوره في محيطه العربي.

وتلقى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان أمس اتصالاً هاتفياً من الدكتور برهم صالح رئيس جمهورية العراق الشقيق، بحثا خلاله العلاقات الأخوية بين البلدين وسبل تنمية التعاون وتطويره في مختلف جوانبه بما يحقق مصالحهما المتبادلة، إضافة إلى عدد من القضايا والموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

تنسيق

وتناول سموه والرئيس العراقي خلال الاتصال مستجدات جائحة «كورونا» في البلدين والجهود المبذولة للتعامل مع تداعياتها الإنسانية والاقتصادية والصحية إضافة إلى أهمية التعاون والتنسيق الدوليين خلال مرحلة ما بعد «كورونا».

تطورات

كما استعرض الجانبان التطورات الإقليمية والدولية ومستجدات القضايا في المنطقة العربية وتبادلا وجهات النظر بشأنها، مؤكدين أهمية تعزيز أركان الأمن والاستقرار وتحقيق السلم والتنمية لجميع شعوب منطقة الشرق الأوسط التي تعاني أزمات واضطرابات عديدة تستنزف مقدراتها ومواردها البشرية والمادية.

وأعرب الرئيس برهم صالح عن شكره وتقديره لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مثمناً مواقف دولة الإمارات الداعمة للشعب العراقي على جميع الأصعدة وفي مختلف الظروف لاستعادة أمنه واستقراره ومساندته في مواجهة التحديات وتعزيز دور مؤسسات الدولة الوطنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات