الثقافة في الشارقة.. صرح يزداد شموخاً عاماً بعد عام

?? ???? ??????? ?????? ? ?????? 05 2020????? ???? ????

يزداد صرح مشروع الشارقة الثقافي، الذي أسسه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، شموخاً، عاماً بعد عام، باستمرار سموه في دعم الأجيال الجديدة، عبر الحفاظ على معرض الشارقة للكتاب، ووضع الشعراء الشباب على الطريق الصحيح، ودعم صناعة الكتاب ودور النشر، بالإضافة إلى إثراء الميدان الثقافي بالعديد من مؤلفات سموه الثمينة، التي كان أبرزها هذا العام «محاكم التفتيش» و«المعجم التاريخي للغة العربية»، وكذلك ترجمة مؤلفات سموه إلى لغات أخرى، ليتعرف العالم إلى التاريخ.

الشارقة للنقد الشعري

وأعلن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في 7 يناير، عن إنشاء جائزة الشارقة للنقد الشعري الأدبي، المخصصة للدراسات المعنية بالنقد الشعري، بالإضافة إلى دورها في نقد قصائد الشعراء الشباب، وتقييم إبداعاتهم الشعرية، للارتقاء بإنتاجاتهم الشعرية، ووضع الشعراء الشباب على الطريق الصحيح، وجاءت الجائزة، في إطار حرص سموه على كل ما من شأنه خدمة الشعر العربي، والارتقاء بالمواهب الشعرية والشعراء، وخاصة جيل الشباب.

جائزة التميز العربي

ونال صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في 29 يناير، تكريم جامعة الدول العربية، بمنحه جائزة التميز العربي لدعم الإبداع الشعري، وذلك لدور سموه الجلي، ودعمه الكبير والدائم للشعر والشعراء في الوطن العربي.

مسرحيات سلطان «منهجاً»

واختارت جامعة كاراكاو البولندية، في 12 فبراير، 4 مسرحيات من مؤلفات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، لترجمتها، بقصد الدراسة، وتوسيع رقعة الاطلاع على مؤلفات سموه.

دكتوراه فخرية

وتسلم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، رئيس أكاديمية الشارقة للفنون الأدائية، في 5 مارس، شهادة الدكتوراه الفخرية في الدراما من جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا، وذلك تقديراً لإسهامات سموه في التأليف المسرحي، والارتقاء بالحركة المسرحية، وتبنيه للعديد من المبادرات الثقافية، التي ساهمت في تعزيز دور المسرح وقضاياه في الوطن العربي.

«الشارقة للكتاب»

وسجلت هيئة الشارقة للكتاب، تاريخاً جديداً في مسيرتها، ونجاحاً كبيراً، بتنظيم أول معرض دولي على أرض الواقع في العالم، خلال فترة «كوفيد 19»، عندما أقامت الدورة الـ 39 لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، في نوفمبر الماضي، في مركز إكسبو الشارقة، تحت شعار «العالم يقرأ من الشارقة»، جمعت خلالها على مدار 11 يوماً، أكثر من 1024 ناشراً عربياً وأجنبياً، في بيئة اتخذت كافة الإجراءات الاحترازية والوقاية. وأطلق صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، في 5 نوفمبر، المجلدات الأولى من «المعجم التاريخي للغة العربية»، المشروع المعرفي الأكبر للأمة، الذي يؤرّخُ للمرة الأولى، تاريخ مفردات لغة الضاد، وتحولات استخدامها عبر 17 قرناً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات