العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سلطان النعيمي القائد العام لشرطة عجمان لـ«البيان»: 11 % انخفاض القضايا الخطرة خلال 2020

    كشف اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان رئيس لجنة الأزمات والطوارئ في الإمارة لـ«البيان» عن انخفاض القضايا الخطرة على أمن وسلامة المجتمع بنسبة 11% خلال العام الماضي، وانخفاض الوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية بنسبة 33%، وذلك بوقوع 10 وفيات وانخفاض الحوادث الجسيمة 45%، كما تم إنجاز مشاريع أمنية جديدة بقيمة 90 مليون درهم، أبرزها كان إنشاء مركز شرطة مصفوت الشامل، ومركز للدفاع المدني، كما تم الانتهاء من مشروع مقر إدارة المرور والدوريات الجديد، كما نجحت دوائر ومؤسسات حكومة عجمان في تحويل الخدمات وتطويرها لخدمات ذكية.

    تضافر الجهود

    وتفصيلاً قال اللواء سلطان النعيمي، القائد العام لشرطة عجمان: «إن تضافر الجهود بين الدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة أسهم في مواجهة انتشار جائحة «كورونا» ونجاح الدولة في تجاوز الأزمة، حيث وفرت القيادة الرشيدة كل أوجه الدعم والعلاج والفحوصات لكل المواطنين والمقيمين ما أسهم في تخفيف تداعيات الوباء.

    مواجهة التحديات

    وأشار إلى أن جائحة «كورونا» باتت تحدياً عالمياً أرهق الدولة، ولكن دولة الإمارات استطاعت التعامل مع التحدي، بفضل الدعم اللامحدود، الذي تقدمه القيادة الرشيدة وبدء حملة التطعيمات الموسعة، من أجل حماية صحة وسلامة جميع أفراد المجتمع، حيث تصل فرق التطعيم إلى المواقع المختلفة، وهذا دليل على اهتمام القيادة بسلامة الجميع.

    نظام مرئي للبلاغات

    وأكد أن مواجهة التحديات خلال الأزمة أفرزت العديد من النجاحات، التي أدت إلى تطوير الخدمات الذكية والإلكترونية ووصولها للمتعاملين بأسرع وقت، لافتاً إلى أنه تم خلال عام 2020 استحداث النظام المرئي لاستقبال البلاغات في مراكز الشرطة الشاملة في إمارة عجمان، كما تم تنفيذ مبادرة «كلنا أهل»، والتي من خلالها تم توفير الدعم والمساعدة للأسر، التي تأثرت بسبب تداعيات «كورونا» الاقتصادية.

    كما تم إنشاء غرف إلكترونية مزودة بأجهزة بث مباشر ما بين مراكز الشرطة الشاملة والنيابة العامة والمحاكم، لإجراء التحقيقات مع الموقفين على ذمة قضايا مختلفة، حيث يتم التواصل عبر شاشات ما بين وكيل النيابة أو القاضي مع المتهمين دون نقلهم إلى مقر دار القضاء، مشيراً إلى أن هذا الأمر أسهم في توفير الوقت والجهد في عملية النقل، والحد من تعريض المتهمين للإصابة بالوباء وحمايتهم.

    وأكد النعيمي نجاح التحول الذكي في غالبية الخدمات التي تقدمها الدوائر الحكومية للمتعاملين، حيث عززت التدابير العمل بروح الفريق الواحد.

    وبين أنه جرى توفير سكن خاص للعمال المصابين بـ«كورونا»، كما تم توفير الرعاية الطبية والعلاج، وذلك نظراً لأهمية عزل العمال المصابين وحماية الآخرين، مؤكداً اهتمام وحرص القيادة في الدولة بصحة وسلامة العمال.

    خدمات إلكترونية

    وحول الخدمات الإلكترونية كشف النعيمي أن القيادة العامة لشرطة عجمان أنجزت 23614 معاملة خلال العام الماضي، ما يشير إلى زيادة عدد الخدمات الرقمية، وبلغ عدد المستخدمين للمنصات الذكية التابعة للشرطة 65593 مستخدماً.

    وأكد اللواء الشيخ سلطان النعيمي ارتفاع نسبة القضايا المالية خلال العام الماضي نتيجة للتداعيات الاقتصادية لأزمة جائحة «كورونا» وزيادة قضايا الشيكات، بينما انخفضت القضايا الخطرة مثل جرائم القتل بنسبة 11% عن عام 2019.

    مشاريع جديدة

    وذكر القائد العام لشرطة عجمان أنه تم خلال العام الماضي إنجاز العديد من المشاريع الأمنية الجديدة، التي من شأنها أن تسهم في تعزيز مسيرة الأمن وتعزز الخدمات التي تقدمها الشرطة للمجتمع، لافتاً إلى أنه تم إنجاز مشاريع بقيمة 90 مليون درهم، أبرزها كان مركز شرطة ومركز للدفاع المدني في مصفوت، والمقر الجديد للإدارة المرور والدوريات بمنطقة الجرف، كما تم البدء في تنفيذ مشروع نادي الشرطة الرياضي الاجتماعي، والذي تبلغ تكلفته 50 مليون درهم، ومن المتوقع أن ينجز قبل نهاية العام الحالي، كما يجري العمل على إنجاز مشروع مبنى الدعم الاجتماعي الجديد في منطقة الجرف، والذي يضم مبنى مخصصاً للإيواء للحالات الاجتماعية وتوفير غرف مجهزة بكل الخدمات.

    القضايا الأسرية

    وأشار إلى أن قسم الدعم الاجتماعي استقبل خلال العام الماضي 834 قضية أسرية، وتم حل نسبة 96% منها دون الحاجة للجوء للقضاء، مشيراً إلى تكثيف جهود الدعم الاجتماعي خلال أزمة جائحة «كورونا» والتواصل مع الأسر التي تحتاج إلى دعم ومساندة، كما تم تقديم 50 محاضرة «عن بعد» لطلبة المدارس والشرائح الاجتماعية الأخرى عن الجرائم الإلكترونية والتوعية المرورية. وكشف القائد العام لشرطة عجمان عن انخفاض الحوادث الجسيمة خلال العام الماضي بنسبة 45%، حيث وقع 93 حادثاً جسيماً بينما شهد عام 2019 وقوع 170 حادثاً جسيماً، كما انخفضت نسبة الحوادث البسيطة بمعدل 19% وذلك بوقوع 29744 حادثاً بسيطاً، مقارنة بـ 36613 حادثاً بسيطاً في عام 2019، وانخفضت حوادث الدهس بنسبة 44%، وذلك من خلال وقوع 44 حادث دهس، بينما شهد عام 2019 وقوع 79 حادث دهس.

    مخاطر الشائعات

    حذر القائد العام لشرطة عجمان من نشر الشائعات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ودعا لعدم الانسياق خلفها، ما يضر بأمن وسلامة المجتمع، وأكد أن القانون يعاقب كل شخص يقوم بترويج المعلومات الكاذبة، التي تؤثر سلباً على حياة الناس، مشيراً إلى ارتفاع الوعي بين أفراد المجتمع انعكاساً للجهود، التي تقوم بها الشرطة والأجهزة المختصة بتوعية أفراد المجتمع بالالتزام بالقوانين والأنظمة التي تحمي حياة الجميع.

     

    تعزيز البعد الإنساني في العمل الشرطي

    أكد اللواء الشيخ سلطان بن عبدالله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان اهتمام وحرص الشرطة على تعزيز البعد الإنساني في العمل وتعزيز العلاقة ما بين الشرطة والمجتمع، من أجل تقديم خدمات تنال رضا الجميع وتسهم في سعادة المجتمع، لافتاً إلى إطلاق مبادرة «لخدمتكم» لفئة كبار المواطنين، من خلال وصول خدمات الشرطة إلى منازلهم وإنجاز معاملاتهم المرورية الخاصة بإصدار ملكية المركبة أو تجديد رخصة القيادة، كما تم تنفيذ مبادرة «فرج همي وأسعد أسرتي» الخاصة بنزلاء المنشآت الإصلاحية والعقابية الموقفين بسبب مطالبات مالية، حيث تم إطلاق سراح 27 نزيلاً، وذلك بدفع مبلغ مليوني درهم.

    طباعة Email