أرقام الإمارات في 50 عاماً

الرعاية الصحية.. من 16 مستشفى إلى عمليات جراحية بالروبوت

ت + ت - الحجم الطبيعي

ضمن مواكبتها لاحتفالات اليوبيل الذهبي بتأسيس الاتحاد، ترصد «البيان» في سلسلة حلقات تحت عنوان «بيانات الخمسين» تطور القطاعات الحيوية في الإمارات منذ قيام الاتحاد قبل خمسين عاما وحتى الآن، لإظهار الفارق الشاسع في تطور الاقتصاد والخدمات والأنشطة، وكيف تمكنت السياسات الحكومية من استثمار الموارد في تغيير نمط الحياة والأعمال لصناعة بيئة مثالية ترتقي بتنافسية الإمارات وصولا إلى أفضل المراتب عالميا.

ولأن البيانات أساس المعلومة، والمعلومة أساس المعرفة، والمعرفة أساس الحكمة. ولا غنى عن المعرفة والحكمة في إدارة الأمور وقيادة المجتمعات، فلا جدال أن تلك البيانات من العوامل اللازمة لاستمرار حالة التميزوالتفرد التي باتت سمة التجربة الإماراتية. 

والبيانات التي تنشرها «البيان» لم تكن يوما أمنيات أو مستهدفات في أجندة الإمارات. بل لغتها الرسمية التي تتداولها خدمة للتنمية والريادة والإبداع بلا حدود. وبناء المستقبل. 

الرعاية الصحية.. من 16 مستشفى إلى عمليات جراحية بالروبوت

حققت الإمارات خلال الخمسين عاما الماضية إنجازات باهرة في قطاع الرعاية الصحية، نحصد نتائجهـا اليوم، حيث تقوم خطط وزارة الصحة ووقاية المجتمع في رؤية الخمسين على إطلاق مشاريع مبتكرة، ترتكز على تقنيات الجيل القادم من الثورة الصناعية الرابعة والذكاء الاصطناعي مع التركيزعلى الرعاية الصحية الوقائية والخدمات الذكية على مدار الساعة بدون تدخل بشري، وتقديم خدمات صحية مبنية على العلوم الطبية الحديثة مثل علم الجينوم وتكنولوجيا النانو، وتعزيز البحوث الصحية، إضافة لتطوير خدمات التطبيب عن بعد وترسيخ الابتكارفي مجال استخدام البيانات الضخمة وإنترنت الأشياء، وتطوير مبدأ أطباء المستقبل وتقديم خدمات صحية وعلاجية مصممة حسب خصائص الأفراد. 

 

 

طباعة Email