00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مركز محمد بن راشد للفضاء: مصدر فخر لجميع العرب

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد حمد المنصوري رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء، أن إعلان الإمارات عن مهمة جديدة غير مسبوقة لاستكشاف كوكب الزهرة وحزام الكويكبات داخل المجموعة الشمسية ضمن الخطوات الحثيثة للإمارات في اكتشاف الفضاء مصدر فخر لجميع العرب وترسيخاً لمكانة دولة الإمارات كأول دولة عربية ورابع دولة عالمياً ترسل مهمة فضائية لكوكب الزهرة وحزام الكويكبات في المجموعة الشمسية.

وقال المنصوري إن هذا المشروع الفضائي بأهدافه العلمية غير المسبوقة عالمياً سيعزز مساهمة الإمارات في مسيرة التقدم العلمي للإنسانية، ومن غير أدنى شك فإن مثل هذه الإنجازات المتلاحقة التي تأتي متواكبة مع احتفالنا المرتقب بخمسين عاماً على تأسيس الدولة، تؤكد أننا سائرون بنهج ثابت في ظل رؤية قيادتنا لاستئناف المساهمة في الحضارة الإنسانية.

وأضاف إن كلمات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، خلال الإعلان تعبر عن طموح شعب الإمارات الذي لا يقف عند حد.

من جانبه، أشار يوسف الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء، إلى أن إعلان دولة الإمارات العربية المتحدة اليوم عن مهمة جديدة غير مسبوقة لاستكشاف كوكب الزهرة وحزام الكويكبات داخل المجموعة الشمسية إثراء لأرثنا الحضاري والثقافي والعلمي على أفضل وجه ممكن.

ولفت إلى أن المهمة الجديدة ستسهم في تطوير تقنيات متقدمة وابتكارات تكنولوجية لم تعرفها البشرية من قبل في مختلف قطاعات وتخصصات وعلوم الفضاء.

استراتيجية

أكد يوسف الشيباني أن إنجازات دولة الإمارات في قطاع الفضاء لم تأتِ من فراغ، فهي نتاج استراتيجية واضحة نسير عليها، وهي تجسيد واضح لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لافتاً إلى أن عام الخمسين فيه إنجازات كبيرة للدولة في قطاع الفضاء، ففي بدايته وصل مسبار الأمل إلى المريخ، وفي منتصفه أعلنا عن رواد الدفعة الثانية من برنامج الإمارات لرواد الفضاء، والتي من بينهم أول رائدة فضاء عربية.

طباعة Email