العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الأسرة الإماراتية.. إنجازات وطموحات تواكب مسيرة التطور

    حققت الأسرة الإماراتية على مدار العقود الـ5 الماضية إنجازات استثنائية، ضمن الطموحات المستقبلية لدولة الإمارات وتعزيز ريادتها في مختلف المجالات التنموية.

    وقد أطلقت دولة الإمارات العربية المتحدة «عام الخمسين» بتحقيق رؤيتها الهادفة لأن تكون ضمن أفضل دول العالم من حيث التنمية الاقتصادية والاجتماعية، إذ تضمنت الأجندة الوطنية مجموعة مؤشرات وطنية في مختلف القطاعات.

    وكان إعلان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بأن عام 2020 هو «عام الاستعداد للخمسين»، انطلاق استراتيجية عمل وطنية هي الأكبر من نوعها للاستعداد للخمسين عاماً المقبلة على كل المستويات الاتحادية والمحلية، وذلك بمشاركة جميع فئات المجتمع في تصميم مستقبل الـ50 عاماً المقبلة لدولة الإمارات.

    وقد واكبت الأسرة الإماراتية تطور الدولة وازدهارها بفضل توفير القيادة الرشيدة كل الدعم لها لتكون نموذجاً مميزاً للارتقاء بمجتمع الإمارات.

    وشكل الاهتمام بالأسرة الإماراتية ومنذ قيام الدولة المرتكز الرئيسي لنهضتها وتطورها، كما كان تحقيق أسرة متماسكة ومستقرة في بؤرة خطط واهتمام القيادة الرشيدة وحكومات الإمارات المتعاقبة، والذي جرى على محاور عدة تمثل مكونات هذه الأسرة، حيث عمدت الدولة إلى منح المرأة كل الحقوق في التعليم والصحة ليصل نيلها حقوقها إلى الذروة وبشكل غير مسبوق في العالم بنيل المرأة الإماراتية حقوقاً سياسية متميزة، وحظي الطفل الإماراتي بالاهتمام نفسه وكذلك الرجل المكون الثالث، لتصبح الأسرة الإماراتية نموذجاً يحتذى وواقعها حلماً لشعوب كثيرة.

    طباعة Email