أخصائيو تغذية: 5 نصائح للحفاظ على صحة الطلبة وزيادة تركيزهم

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حدد أخصائيو تغذية 5 نصائح للحفاظ على صحة الطلبة وزيادة تركيزهم خلال اليوم الدراسي، وبينوا أن التغذية السليمة تلعب دوراً أساسياً في الحفاظ على صحة أطفالنا البدنية والذهنية، حيث إن النظام الغذائي الصحي يرتبط بشكل مباشر بدعم التحصيل الدراسي للأطفال، ولذا يجب أن تكون الوجبات التي يتناولها الطفل متوازنة لضمان تلبية احتياجاته من العناصر الغذائية الأساسية، ويصبح من الضروري على الأمهات توفير تغذية متوازنة لدعم تطور أطفالهم ونموهم البدني والذهني، وأيضاً لصحة أسنانهم.

إرشادات

وأوضحت كل من الدكتورة سارة الكثيري أخصائية التغذية السريرية، والدكتورة فرح الشيخ بكرو أخصائية طب الأطفال أن هناك نصائح وإرشادات طبية عدة يمكن للأمهات تنفيذها لضمان صحة أطفالهم خلال فترة الدراسة، وزيادة تركيزهم ونشاطهم. وأول هذه النصائح ترتيب صندوق طعام الطفل بشكل محبب للطفل لكي يدعم إقباله على تناول الطعام، حيث يفضل تشكيل «السندويتشات» والخضار والفواكه لصندوق طعام الأطفال بطرق ابتكارية.

وأما ثاني هذه النصائح فتتمثل بحصول الطفل على وجبة الإفطار التي تساهم في منح الأطفال الطاقة اللازمة ليومهم الدراسي، ويعتبر تجاهل وجبة الفطور الصباحي أمراً خطيراً يؤثر على الصحة سلباً خصوصاً على المدى الطويل، فهي تمد الجسم بالفيتامينات والمعادن المهمة، ونقصها يؤثر على نشاط الجسم ويتسبب في حدوث خمول ومشكلات صحية للطفل.

وثالث النصائح هي تجنب السكريات والأطعمة التي تحتوي على سكريات عالية، ويفضل استبدالها بالفواكه الطازجة عوضاً عن الحلويات والمشروبات المحلاة مثل العصائر الجاهزة التي تحتوي على نسبة كبيرة من السكر، مع مراعاة التخلي عن كميات الطعام الكبيرة واستبدالها بكميات أقل وبشكل متنوع، لزيادة الفائدة الصحية والتقليل من كمية الطعام دون زيادة على حاجة الطفل.

نمو

وفيما يتعلق برابع النصائح فتمثلت بضرورة أن يحتوي النظام الغذائي على الكالسيوم والذي يعتبر من أهم العناصر الغذائية للأطفال خصوصاً لمرحلة رياض الأطفال والمرحلة الابتدائية، حيث يساعد في تعزيز نمو أسنانهم وعظامهم بشكل صحي، ويجب تناول الألبان والمنتجات الأخرى التي تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم كالحليب والأجبان وجعلها جزءاً من نظامهم الأساسي، وللحصول على أقصى استفادة من الأطعمة الغنية بالكالسيوم يوصي خبراء التغذية بالحصول على فيتامين «د» الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم من الطعام ونقله من الأمعاء إلى العظام والأسنان، أي أنه يلعب دوراً مهماً في زيادة كثافة العظام.

وخامس النصائح كانت ضرورة أن يشتمل النظام الغذائي للطفل على البوتاسيوم والذي يعزز كثافة العظام ويتوافر في الموز، والخضروات الورقية الداكنة، والبطاطس، والأفوكادو، بالإضافة إلى الفوسفور والذي يعمل على تقوية العظام أيضاً ومينا الأسنان، ويوجد الفوسفور بشكل أساسي في الحبوب، كالعدس وفول الصويا وبذور اليقطين والفواكه المجففة، مع الحرص على توافر «فيتامين ج» للحفاظ على صحة الأوعية الدموية والأنسجة الضامة المحيطة بالأسنان واللثة، إضافة إلى ذلك فهو يعزز المناعة ما يقلل فرص إصابة الأسنان بالعدوى، وتعد الفواكه والخضروات من المصادر الرئيسية لفيتامين «ج»، خصوصاً الخضروات الورقية والكيوي والفلفل الأحمر.

Email