إطلاق برنامج الحوارات الطلابية العالمية حول الأخوة الإنسانية

خلال إحدى فعاليات الحوارات الطلابية | وام

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلق مجلس حكماء المسلمين، بالتعاون مع جامعة جورج تاون برنامجاً مشتركاً، لتعريف طلاب الجامعات بقيم الأخوة الإنسانية، وتكوين شبكة ومنصة دوليتين للطلاب حول العالم، للمشاركة بأفكار إبداعية للنهوض بالتضامن بين الأديان والثقافات في المجتمعات.

وانطلاقاً من وثيقة أبوظبي للأخوة الإنسانية، التي وقعها فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، وقداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية عام 2019، تمثل الحوارات الطلابية العالمية فرصة لطلاب الجامعات والكليات المختلفة، لمناقشة العديد من القضايا والقيم الإنسانية المهمة في محادثات افتراضية تفاعلية مع نظرائهم حول العالم.

وستنعقد الحوارات العالمية الطلابية حول الأخوة الإنسانية باللغة الإنجليزية في سلسلة من المحادثات، مدة كل منها 90 دقيقة، يشارك فيها الطلاب بانطباعاتهم وآرائهم، بشأن وثيقة الأخوة الإنسانية، ويناقشون أهمية هذه الوثيقة في سياقاتهم المحلية ومجتمعاتهم الأكاديمية داخل جامعاتهم، كما ستتيح هذه النقاشات للطلاب فرصة التفكير معاً حول الحلول الممكنة للتحديات العالمية، التي تواجه الأخوة الإنسانية؛ كالفقر وعدم المساواة الاجتماعية والعنف والتغير المناخي.

ويأتي هذا البرنامج في إطار البناء على المؤتمر الطلابي العالمي للتضامن بين الأديان؛ الذي عقد في جامعة جورج تاون في شهر سبتمبر 2022، بالتعاون مع مجلس حكماء المسلمين.

طباعة Email