جامعتا الإمارات وسنغافورة تعقدان شراكات في مجال البحث العلمي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد الدكتور أحمد علي مراد، النائب المشارك للبحث العلمي في جامعة الإمارات أن الجامعة تعمل على تعزيز شراكتها الدولية مع سنغافورة، إذ أعطت الأولوية لإقامة شراكة استراتيجية مع جامعة سنغافورة الوطنية في عدد من المجالات وفي قطاعات حيوية رئيسية، دعماً لاستراتيجية البحث في الجامعة وتعزيز مكانتها البحثية.

وعقدت الجامعة عدداً من الشراكات في مجال البحث العلمي مع مختلف المؤسسات التعليمية الدولية، لزيادة إنتاجية البحث العلمي وتحسين جودته، بما يتماشى ورؤيتها في أن تصبح جامعة بحثية تسهم في تحقيق الاستدامة، وتقدم حلولاً إبداعية ومبتكرة تنعكس على التنمية والازدهار في الدولة.

ولفت مراد إلى أن الجامعة تتبنى العديد من المبادرات التي تهدف لترسيخ أطر التعاون الاستراتيجي من خلال دعم المشاريع البحثية بين البلدين، مشيراً إلى أن عدد المشاريع البحثية الممولة من جامعة الإمارات بالتعاون مع جامعة سنغافورة الوطنية بلغ 17 مشروعاً بحثياً بين عامي 2018 و2022، في مجالات تتصل بالطب والعلوم الصحية والعلوم والزراعة والطب البيطري، وتقنية المعلومات والهندسة والإدارة والاقتصاد.

ولفت مراد إلى قيام أعضاء هيئة التدريس والباحثين في جامعة الإمارات، بين الأعوام 2017 و2022، بنشر 154 ورقة بحثية بالتعاون مع باحثين من مختلف الجامعات والمؤسسات في سنغافورة. وتضمّنت مشاريع أبحاث الزراعة والطب البيطري بحثاً بعنوان «تقييم المخاطر الصحية للعطيفة في لحوم الدجاج في متاجر التجزئة في الإمارات: المراقبة الأساسية والرؤية الجينية لمقاومة مضادات الميكروبات شديدة الأهمية»، وبحثاً آخر بعنوان «نظائر اللحوم النباتية الخالية من الغلوتين والتي تمت صياغتها باستخدام التحلل المائي والبثق متباين الخواص».

وتم تمويل تسعة مشاريع بحثية في مجال الطب والعلوم الصحية، منها بحث بعنوان: «توضيح الأساس الجزيئي والخلوي لأمراض مندل وأمراض القلب والأوعية الدموية في الإمارات»، وبحث آخر بعنوان «فهم الأساس الوراثي لأمراض القلب الخلقية لدى مواطني دولة الإمارات».

وفي مجال الهندسة بحث بعنوان: «تطوير مواد العزل الحراري المتجددة على أساس بولي (3 - هيدروكسي بوتيرات) وخشب نخيل التمر»، فيما تم في مجال العلوم تمويل مشروع: «الكشف عن الإمكانات الخفية للتربة شديدة الملوحة (السبخة): الميكروبيوم المحبة للملوحة ووظائفها وإمكانياتها المتطرفة (SalMicro»، فضلاً عن بحث بعنوان: «الكشف عن العوامل المسببة لاضطرابات الغدد الصماء والسموم الفطرية والمستقلبات ذات الصلة في منتجات حليب الإبل في الإمارات وتحديدها».

طباعة Email