طالبتان من دولة الإمارات ضمن الفائزين بمنحة رودس للدراسة في جامعة أكسفورد العريقة

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت لجنة اختيار "منحة رودس الإمارات" عن حصول كل من الإمارتية سارة فكري وغوستو جورسينايتو من ليتوانيا على منحة رودس.

تم اختيار الطلاب على أساس الفكر الاستثنائي والشخصية القيادية والتزامهم الأكاديمي، للبدء في الدراسة بجامعة أكسفورد بدايةً من أكتوبر 2023. 

تشكل لجنة اختيار "منحة رودس الإمارات" نخبة من شخصيات قيادية إماراتية وباحثين سابقين في رودس، ويتولى سعادة عمر سيف غباش، مساعد وزير الخارجية للشؤون الثقافية في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، رئاسة اللجنة، وتشغل معالي شما بنت سهيل المزروعي، وزيرة دولة لشؤون الشباب، منصب نائب رئيس اللجنة، بالإضافة إلى د. روبرت باكلي، سكرتير المنحة. بالإضافة إلى أربعة أعضاء آخرين من اللجنة. 

وعقب تقييمات خاصة تضمنت الاطلاع على الخطاب الشخصي والشهادات الأكاديمية وإجراء المقابلات مع المرشحين، قامت اللجنة برئاسة سعادة الدكتور عمر سيف غباش بعقد مقابلات مع المرشحين التسعة النهائيين في أبوظبي.

ومن الجدير بالذكر إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تلتقي فيها اللجنة مع المرشحين النهائيين شخصياً منذ تفشي جائحة كوفيد-19، حيث كانت عملية الاختيار تتم عبر تطبيق زووم.

وفي معرض تعليقه على إجراءات الاختيار والمنحة، قال سعادة د. عمر سيف غباش: "يسعدني ترؤس لجنة هذه المنحة المرموقة. فعندما كنت في الثامنة من عمري، أخبرتني والدتي أن والدي يتمنى التحاقي بأفضل المؤسسات التعليمية في العالم. ومنذ ذلك الحين وحتى بلغت سن السابعة عشر من عمري، ركزت جهودي لأجل أن أنال القبول في جامعة عالمية عريقة. وهكذا، سافرت إلى أكسفورد والتقيت بباحثي رودس. وأذكر وقتها أنني تمنيت لو أمكنني التقدم بطلب للحصول على المنحة كمواطن إماراتي. لذلك، فأنا أشعر بالفخر لإتاحة دولة الإمارات هذه الفرصة للطلاب المؤهلين في الدولة". 

وكان أكثر من 60 طالباً قد قدموا طلباتهم في وقت سابق من هذا العام، حيث تم فتح باب تلقي الطلبات على منحة رودس في يونيو 2022. واليوم، 19 نوفمبر، اجتمعت اللجنة مع المرشحين النهائيين ليتم الاختيار والإعلان عن الفائزين بالمنحة.

سارة فكري، هي طالبة إماراتية تدرس في كلية كينجز لندن، حاصلة على درجة البكالوريوس (مع مرتبة الشرف) في الفيزياء.

تطمح سارة إلى الحصول على درجة الماجستير في الفيزياء الرياضية والنظرية في جامعة أكسفورد.

وغوستو جورسينايتو طالبة ليتوانية تدرس في جامعة نيويورك أبوظبي، تُكمل غوستو حالياً درجة البكالوريوس في العلوم السياسية وتطمح إلى الحصول على الماجستير في التغيير البيئي والإدارة من جامعة أكسفورد. 

ومن جانبها، قالت أنجيلا ميغالي، المديرة التنفيذية في مؤسسة سلامة بنت حمدان آل نهيان: "أطلقت "منحة رودس الإمارات" منذ العام 2014، تحت رعاية المؤسسة وبالتعاون مع صندوق رودس. ويسعدنا أن نقدم الدعم للأكاديميين الموهوبين الذين يسعون إلى متابعة دراسهم ليصبحوا قادة فعاليين ومسؤولين يساهمون في بناء مستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة وفي جميع أنحاء العالم".

يذكر أنه في العام 2021، فاز كل من الإماراتي راشد الرافعي والطالب أولجاد بيرديكا من جامعة نيويورك أبوظبي بــ"منحة رودس الإمارات" لعام 2022

ومنذ العام 2014، حصل أكثر من 18 طالباً من الإماراتيين والمقيمين في دولة الإمارات على هذه المنحة المرموقة. وقد تأسست منحة رودس عام 190، وتعد واحدة من أقدم وأعرق منح التعليم العالي في العالم. وهي تتيح فرصة ذات تأثير كبير في المسيرة الأكاديمية للطلاب المتفوقين لمواصلة دراساتهم العليا في جامعة أكسفورد حتى يصبحوا قادة المستقبل في مجالات تخصصهم. 

طباعة Email