طالبات في جامعة الإمارات يطلقن مشروعاً لتحليل البيانات

وضحة اليماحي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت ميرا خميس الشامسي، ووضحة علي اليماحي، وهند المزروعي، وزينب سعيد الكثيري، الطالبات بكلية تقنية المعلومات في جامعة الإمارات، مشروعاً بعنوان «الفهم البصري لمؤشرات Covid-19 من خلال عدسة بيانات التنقل».

مهام

وتكمن مهام المشروع أو برنامج CovidLens في تحليل بيانات معينة من دول عدة وإظهارها على مخطط بياني بالاعتماد على عدة مؤشرات منها أماكن العمل في قطاع معين، أو الصيدليات، أو حالات الوفاة، أو المرضى والذين تلقوا لقاح (كوفيد19)، وفي حال رغبة شخص متخصص تحقيق مقارنة بين دولتين لمعرفة أكثرهما في تلقي لقاح (كوفيد19) فإن البرنامج يقوم مباشرة بإظهار رسم بياني موضحاً ذلك وبدقة.

بيانات

وقالت الطالبة وضحة علي اليماحي في حديثها لـ «البيان»: «منذ ظهور جائحة (كوفيد19) تم إصدار قدر هائل ولا محدود من البيانات ذات الصلة، وذلك في محاولة حثيثة للحصول على رؤى واضحة من تلك البيانات، بحيث يعمل المشروع أو البرنامج على دمج العديد من مؤشرات (كوفيد19) .

والتي تتركز حول مجموعة بيانات Google Community Mobility Report، وتدعم تشابه البحث عن أنماط واتجاهات مترابطة عبر مجموعات البيانات المتكاملة جنباً إلى جنب مع سيناريوهات التصميم والتنفيذ والاستخدام المتعدد لعدسات CovidLens المقترحة».

مؤشرات

أوضحت الطالبة وضحة علي اليماحي: «يهدف مشروع الفهم البصري لمؤشرات Covid 19 إلى مساعدة المحللين والباحثين على اكتشاف أنماط لدول مختلفة على مخطط بياني للوصول إلى معلومات دقيقة يودون الحصول عليها لاستكمال أبحاثهم أو تقاريرهم أو غير ذلك، وسنجتهد كفريق عمل على تطوير المشروع ليظهر جميع البيانات التي يحتاجها المحلل أو الباحث عن دولة معينة، وذلك من خلال المخطط البياني أو الرسم البياني، والذي يستخدم في تقديم الحقائق في شكل تصويري لتكون أوضح وأسهل في الفهم».

طباعة Email