جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية تشارك في «نجاح للتعليم»

ت + ت - الحجم الطبيعي
تشارك جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية في فعاليات الدورة الـ16 من معرض نجاح لمواكبة احتياجات طلبة المرحلة الثانوية والدراسات العليا، والتي تقام في مركز أبوظبي الوطني للمعارض في الفترة من 16 إلى 18 أكتوبر الجاري، للتعريف ببرامجها العلمية ومساقاتها الأكاديمية، وعرض خبرتها للطلبة والراغبين في تكملة تعليمهم، من خلال تخصصاتها الرئيسية في مجال الدراسات الإنسانية والإسلامية واللغة العربية والفلسفة والتسامح والحفاظ على إرث المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، إلى جانب استعراض مبادراتها المجتمعية المتنوعة.
 
وتأتي مشاركة الجامعة بجناح خاص في المعرض منسجمة مع خططها ورسالتها في تطوير استراتيجيات التعليم النوعي، الذي يلبي احتياجات التنمية المنشودة والقائمة على اقتصاد المعرفة والإبداع والابتكار، كما تأتي مشاركة الجامعة في هذا الحدث المهم، ضمن جهودها لتعزيز مبادرات دور دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة في ترقية التعليم، باعتباره المدخل الرئيسي لإحداث التنمية الشاملة في شتى المجالات.
 
يذكر أن جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية تسعى دائماً لتعزيز رسالتها الأكاديمية، والانتقال إلى مرحلة متقدمة من التوسع والانتشار من خلال استقطاب المزيد من الطلاب للانضمام إلى ركبها الحضاري والإنساني، عبر إتاحة الفرصة لأكبر عدد من الطلاب المقيمين للالتحاق بمساقاتها العلمية والأكاديمية، حيث تمثل برامج الجامعة ومساقاتها دافعاً قوياً للطلاب للإقبال على الدراسات الإنسانية، التي لا تقل أهمية في وقتنا الحاضر عن دراسة العلوم الطبيعية الأخرى.
 
طباعة Email