تفاهم بين الجامعة القاسمية و«الخدمات الاجتماعية» بالشارقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت الجامعة القاسمية مذكرة تفاهم مع دائرة الخدمات الاجتماعية بحكومة الشارقة بهدف تعزيز أوجه التعاون المشترك في طرح البرامج التدريبية وإجراء الدراسات الأكاديمية علاوة على تنظيم عدد من الأنشطة والفعاليات المشتركة وذلك بما يخدم مجالات عمل الطرفين وفي إطار مجالات عمل الجامعة القاسمية ودائرة الخدمات الاجتماعية.

وقع المذكرة بمقر الجامعة القاسمية في مدينة الشارقة جمال الطريفي رئيس الجامعة وعفاف إبراهيم المري رئيس الدائرة.

حضر مراسم التوقيع من الجامعة القاسمية كل من الأستاذ الدكتور عواد الخلف مدير الجامعة القاسمية وسالم الجروان، نائب مدير الجامعة للشؤون المالية والإدارية والأستاذ الدكتور عطا مدير مركز التعليم المستمر بجانب حضور أحمد الميل مدير دائرة الخدمات الاجتماعية.

ودعت المذكرة إلى قيام الجامعة القاسمية بإلقاء محاضرات وتنظيم ورش عمل في مجال التدريب والبحث العلمي بما يخدم مجالات عمل دائرة الخدمات الاجتماعية.

وتضمن التعاون في مجال الدراسات وبحوث التطوير العلمية المرتبطة بالمجالات الاجتماعية المختلفة والموضوعات ذات الصلة وخصوصاً دراسات الجمهور وصقل قدرات الكوادر الوظيفية في كل المجالات.

وعبر رئيس الجامعة القاسمية جمال الطريفي عن سعادته بهذا التعاون مع دائرة الخدمات الاجتماعية، مؤكداً أنه يساهم في خدمة المجتمع المحلي.

أشار إلى أن الخبرات البحثية والعلمية التي تمتلكها الجامعة لن تتوانى في إتاحة الاستفادة منها في كل البرامج والورش وإجراء البحوث والدراسات والتي تأتي ترجمة لرؤية مؤسس الجامعة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في قيام الجامعة بخدمة المجتمع ومؤسساته.

أهمية 

بدورها أشارت عفاف إبراهيم المري رئيس دائرة الخدمات الاجتماعية إلى أهمية الشراكة مع الجامعة القاسمية ومد جسور التعاون بوصفها من إحدى الجامعات الرائدة وذات المكانة العلمية في التعليم العالي والبحث العلمي، لاسيما أن الدائرة تحرص على تعزيز المعرفة من خلال الفعاليات العلمية كالملتقيات والمؤتمرات بالإضافة إلى المحاضرات وورش التوعية التي تنفذها الدائرة لصالح المجتمع، وهذا الحرص يتطلب منا تعزيز شراكاتنا وتكاملنا مع الجهات الأكاديمية في خدمة المجتمع فضلاً عن تبادل الخبرات والمعرفة نحو استشراف المستقبل، ومواجهة التحديات من خلال رفع مستوى كفاءة ومعرفة وتعزيز مهارات القائمين والموظفين والمنتسبين.

ولفتت إلى أن الدائرة تسعى إلى تطوير خدماتها الاجتماعية باستمرار من خلال أحدث الممارسات العلمية والمعرفية في مختلف مجالات الخدمة الاجتماعية، والارتقاء بمجتمع يتمتع بالرفاهية والأمن والاستقرار الأسري والاحتواء الاجتماعي ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة واعتماداً على أفضل الممارسات الاجتماعية بما يتوافق مع أهداف التنمية المستدامة.

طباعة Email