شرطة دبي تحقق أمنية طلبة مدارس في منطقة حتا

ت + ت - الحجم الطبيعي

حقق مركز شرطة حتا أمنية مجموعة من طلبة المدارس في منطقة الاختصاص، من خلال اصطحابهم بجولات في السيارات الفارهة، والتقاط الصور التذكارية، وتقديم الهدايا العينية لهم، والتعريف بالخدمات التي تقدمها شرطة دبي للجمهور بمشاركة الدمى الشرطية «الشرطي منصور»، وذلك بالتعاون مع إدارة رقابة جوازات المنافذ البرية في حتا التابعة للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وهيئة تنمية المجتمع فرع حتا. يأتي ذلك ضمن مبادرة «أمن المدارس» التابعة لشرطة دبي، والهادفة إلى تعزيز الشراكة المجتمعية بين الشرطة والمؤسسات التعليمية، بمناسبة العام الدراسي الجديد.

حرص

وأكد العقيد مبارك الكتبي، مدير مركز شرطة حتا، أن المركز يحرص بتوجيهات معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ومتابعة اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، على توعية كل أفراد المجتمع، بمختلف فئاتهم العمرية، بالبرامج والخدمات الشرطية المرورية والمجتمعية والجنائية، تحقيقاً للتوجهات الاستراتيجية لشرطة دبي في تعزيز الأمن وإسعاد المجتمع، مشيراً إلى أن توعية طلاب المدارس تستلزم أساليب مبتكرة وترفيهية وتثقيفية هادفة، تجذب هذه الفئة وتحقق الهدف من رسائل التوعية من العمل الشرطي.

ووجه العقيد الكتبي الطلبة بالاهتمام بالتعليم وأن يكونوا قدوة لزملائهم ومصدر فخر لأهلهم، وبذل مزيد من الجهد في تحصيل الدروس حتى يتمكنوا من تحقيق أهدافهم، مشيراً إلى أن مركز شرطة حتا وبالتعاون مع الإدارة العامة للمرور، سيكثف الدوريات في مناطق المدارس للحفاظ على انسيابية حركة السير.

طباعة Email