طلاب من الإمارات يلتقون حاكمة طوكيو

ت + ت - الحجم الطبيعي

التقى طلبة في المرحلة الثانوية من الدولة ومن اليابان مع حاكمة طوكيو يوريكو كويكي، وذلك في إطار الاحتفالات بالذكرى الـ 50 لتأسيس العلاقات بين البلدين.

وعقد الاجتماع في مبنى حكومة العاصمة طوكيو بمشاركة 10 طلاب إماراتيين و10 طلاب يابانيين من المرحلة الثانوية للأعمار بين 15 و18 عاماً، وذلك بموجب التبادل الطلابي الهادف إلى التواصل والتعارف بين الثقافات وتبادل الأفكار من خلال الزيارات.

وأعربت حاكمة طوكيو في حديثها للطلاب عن الشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، لتحقيق برنامج التبادل الثقافي الطلابي مع اليابان.

وقالت كويكي: زرت دولة الإمارات العربية المتحدة في مايو وتبادلت الآراء مع صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وتحدثنا عن برنامج التبادلات بين طلاب المدارس الثانوية. أنا سعيدة حقاً أن زيارة وفد المرحلة الثانوية تحقق بعد وقت قصير من زيارتي إلى الإمارات.

ريادة

وتحدثت الحاكمة باللغتين العربية والإنجليزية مهنئة الطلاب، الذين أمضوا أسبوعين في اليابان. وقالت كويكي: أنا سعيدة جداً باستقبالكم هنا اليوم.. إن زيارتكم لليابان تجربة ثمينة وهي بداية رائعة تساهم في نمو البلدين وتعزيز علاقاتنا في المستقبل. وقالت كويكي: من المهم أن يكون لدى الشباب منظور عالمي وتجارب في التبادل الثقافي، أشعر بقوة أن الشباب سوف يقدمون مبادرات لأجل مستقبل الإمارات العربية المتحدة واليابان.

وفي تصريح لـ«وام» قال البروفيسور يوتارو أوكي من جامعة كيوشو، المشرف على زيارة وفد طلاب الإمارات، إنه كان قد تحدث مع سفير اليابان لدى الإمارات أكيو إيسوماتا عن البرنامج، والتقى السفير مع وزير التربية والتعليم في الدولة، حيث جرت مناقشة الزيارة معه.

ويرأس البروفيسور أوكي مشروع جي-مينا J-MENA «مشروع شبكة الدراسة العالمية في اليابان والشرق الأوسط وشمال إفريقيا»، والذي يهدف إلى مضاعفة عدد الطلاب من منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا خلال السنوات الـ 5 المقبلة. وتنفذ المشروع جامعة كيوشو بتمويل من الحكومة اليابانية.

شكر

شكر الطلاب اليابانيون من ضاحية ميتاكا في طوكيو ضيوفهم وأعربوا عن رغبتهم في زيارة الإمارات.

وفي اللقاء، قالت طالبة يابانية: إنه لشرف عظيم أن نلتقي هنا. نحن حريصون على تعلم كيفية تطوير وجهة نظر دولية لتحقيق مجتمع متعدد الثقافات يتفاعل مع الناس من مختلف البلدان والثقافات، بما في ذلك دولة الإمارات العربية المتحدة.

طباعة Email