تنظمها الإمارات العالمية للألمنيوم

فريق جامعة الإمارات يفوز بمسابقة الروبوتات الصناعية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة الإمارات العالمية للألمنيوم، أكبر شركة صناعية في دولة الإمارات خارج قطاع النفط والغاز، أمس عن فوز فريق من جامعة الإمارات العربية المتحدة في النسخة الرابعة من مسابقة الروبوتات الصناعية السنوية التي تنظمها الشركة، وهي تحدٍ بين طلبة الجامعات ومؤسسات التعليم العالي في دولة الإمارات لتصميم وبناء روبوتات صناعية لاستخدامها في مصاهر الألمنيوم التابعة لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

وضم الفريق الفائز من جامعة الإمارات العربية المتحدة مجموعة من الطالبات هن نسمة بلفقيه، وآمنة علي الشحي، ورشفة بلفقيه، وهدى الخواجة، ولبنى شيخون، ومثنى عزيز، تحت إشراف د. وليد أحمد. 

وسيتم تطوير النموذج الأولي لروبوت الفريق، والذي يعمل بالطاقة الشمسية، للاستخدام على المدى الطويل في عمليات شركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

وتُمكّن مسابقة الروبوتات الصناعية المهندسين الشباب من تطبيق تعلمهم الأكاديمي في العالم الحقيقي، وتطوير مهارات الثورة الصناعية الرابعة المطلوبة لمستقبل الإمارات الصناعي وتحقيق أهداف «مشروع 300 مليار».

رواد

وقال عبد الناصر بن كلبان، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم: «أهنئ فريق جامعة الإمارات العربية المتحدة على فوزهم بنسخة هذا العام من مسابقة الروبوتات الصناعية. ونهدف في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم إلى أن نكون رواداً للتقنيات في قطاع الألمنيوم العالمي على مدى العقود المقبلة.

وتمثل الإمارات العالمية للألمنيوم شركة صناعية واحدة فقط من بين العديد من الشركات الإماراتية التي يجب أن تستخدم الابتكار والتكنولوجيا للمنافسة على الصعيد العالمي، ولذلك نحن بحاجة إلى أفضل العقول الشابة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات من أجل تنمية قطاعنا الصناعي الوطني بما يحقق استفادة الجميع. آمل أن تكون هذه المسابقة قد ساعدت في إلهام هؤلاء الشباب للتفكير فيما يمكنهم المساهمة به لتحقيق أهداف الدولة».

يذكر أن فرق الطلاب واجهت في مسابقة هذا العام تحدياً لتطوير روبوت قادر على تنظيف أحواض التهوية من الطمي والطين في موقع الطويلة التابع لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم. وتقوم هذه الأحواض بتهوية مياه البحر المستخدمة قبل إعادتها مرة أخرى إلى البحر، مما يزيد من نسبة الأكسجين بها من أجل حماية البيئة البحرية.

وتألفت لجنة التحكيم من مجموعة من المهندسين والتقنيين التابعين لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم.

وطورت الفرق الثلاثة المتأهلة للتصفيات النهائية - الفائز بالمركز الأول من جامعة الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى فريقين من جامعة أبوظبي حلا في المركزين الثاني والثالث - نماذج أولية للتجربة في موقع شركة الإمارات العالمية للألمنيوم. وفازت الفرق المتأهلة للتصفيات النهائية بجوائز نقدية تبلغ قيمتها الإجمالية 100.000 درهم.

تعاون

الجدير بالذكر أن فريق تطوير التكنولوجيا في شركة الإمارات العالمية للألمنيوم يتعاون بشكل مكثف مع الجامعات المحلية والدولية للجمع بين الخبرة العملية في الشركة وأحدث الأفكار الأكاديمية. وتقيم الإمارات العالمية للألمنيوم شراكات مع جامعة خليفة، والجامعة الأمريكية في الشارقة، ومعهد روتشستر للتكنولوجيا، وكليات التقنية العليا في الإمارات العربية المتحدة، وجامعة أوكلاند، وجامعة نيو ساوث ويلز، ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا.

طباعة Email