166 طالباً يتنافسون في المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، دشن الدكتور مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني أمس منافسات الدورة الثالثة عشرة من «المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات 2022» التي ينظمها مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، لمدة ثلاثة أيام، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بمشاركة 166 مواطناً ومواطنة يتنافسون في 24 تخصصاً هندسياً وتكنولوجياً مهماً، وذلك بحضور الدكتور عبدالرحمن جاسم الحمادي مدير عام معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني، والمهندس علي محمد المرزوقي رئيس مهارات الإمارات، ونخبة من كبار المسؤولين.

وتفقد الدكتور مبارك الشامسي، والمسؤولون أجنحة مهارات المسابقة بكافة تخصصاتها الهندسية والتكنولوجية والصناعية، وتعرفوا على آليات سيرها، ومجالاتها التنافسية، وطرق التحكيم فيها، كما أعرب المسؤولون عن فخرهم بهذه الكوكبة من شباب الإمارات الذين يمثلون نخبة من المؤسسات الوطنية والتعليمية المتميزة والمتخصصة بالدولة.

آفاق

وقال الدكتور مبارك سعيد الشامسي إن الدورة الـ13 من المسابقة تكتسب آفاقاً دولية وأجواء عالمية جديدة، حيث ينظم «أبوظبي التقني» على هامشها؛ لأول مرة؛ المنافسة الدولية الودية للمهارات، بمشاركة 11 دولة منها ألمانيا وفرنسا، والمملكة المتحدة، والنمسا، والسعودية الذين يتنافسون مع نخبة متميزة من شباب وفتيات الوطن، في مهارات هندسية وتكنولوجية، بما يسهم في الارتقاء بقدراتهم الإبداعية والابتكارية، ويمكنهم من التنافسية الدولية خاصة خلال المسابقة العالمية للمهارات التي ستقام في الصين بمدينة شنغهاي أكتوبر المقبل، وهو الأمر الذي يحقق توجيهات القيادة الرشيدة لتمكين المواطنين من المسارات المتقدمة لوظائف المستقبل .

وأعرب مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، عن أسمى آيات الشكر والتقدير للقيادة الرشيدة التي تقدم كافة أشكال الدعم المادي والمعنوي لـ«أبوظبي التقني» وكافة مؤسسات الدولة لتمكينها جميعاً من العمل المتطور نحو بناء الكوادر الوطنية المتميزة؛ التي تتوافق مع متطلبات الخطط الاستراتيجية للدولة ورؤية أبوظبي 2030، موجهاً الشكر لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، على الرعاية الكريمة التي توليها سموها لفعاليات المركز ومنها المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات؛ للمرة الثالثة عشرة على التوالي .

تنسيق

ولفت الدكتور مبارك الشامسي إلى أن استراتيجية «أبوظبي التقني» تركز على اكتشاف المهارات الإبداعية الخاصة لشباب وفتيات الإمارات «أغلى ثروات الوطن» ومن ثم العمل المتقدم بالتنسيق مع المؤسسات المعنية؛ على صقل هذه المهارات وتطويرها وفق خطط مرنة؛ تضع في قمة أولوياتها تشجيع الطلبة وأولياء الأمور على الالتحاق بالمسارات المهنية الصناعية والتكنولوجية، التي تتوافق مع متطلبات المستقبل القائم على الذكاء الاصطناعي والهندسة والتكنولوجيا، إضافة إلى طرح وتنفيذ مختلف البرامج والمبادرات والفعاليات التي من بينها المسابقة الوطنية لمهارات الإمارات، من أجل صناعة الكفاءات الوطنية القادرة على تلبية متطلبات التقدم الصناعي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن جهته قال المهندس علي محمد المرزوقي رئيس مهارات الإمارات، أن الافتتاح الرسمي للمسابقة غداً، حيث تتواصل المنافسات الوطنية والدولية بكل قوة وحماسة لمدة 3 أيام، داعياً الجميع إلى الحضور إلى مركز أبوظبي الوطني للمعارض، لمتابعة المنافسات الحية .

طباعة Email