إخطار مدارس الشارقة الخاصة بعدم إثقال كاهل المعلم بمهام إدارية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد علي الحوسني مدير هيئة الشارقة للتعليم الخاص أنه تم إخطار إدارات المدارس الخاصة في الشارقة بعدم إثقال كاهل المعلم بمهام وواجبات إدارية تؤثر في أدائه التربوي والتعليمي، والتوزيع المناسب لأنصبة الحصص الأسبوعية بين المعلمين بما يضمن تغطية متطلبات المنهاج الدراسي، والتوزيع المناسب للصفوف الدراسية والمراحل الدراسية وعدد الحصص بما يتوافق مع اختصاص المعلم وقدراته وخبراته، إضافة إلى منح المعلم الوقت الكافي للاستراحة والإعداد للدروس في اليوم الدراسي.

ولفت إلى أن الهيئة ستتابع ذلك التعميم مع إدارات المدارس والميدان التربوي، كما سوف تتخذ الإجراءات كافة اللازمة لضمان تحقيق ذلك بهدف إيجاد بيئة تعليمية نموذجية ومثالية للمعلمين والطلبة كافة بما يعود بالنفع على أبنائنا الطلبة ويعزز من قدراتهم التعليمية، والإخلال بالتعميم سيعرض الإدارات المدرسية للمساءلة من قبل الهيئة.

تعميم

وكانت الهيئة وزعت تعميماً على إدارة المدارس الخاصة بالشارقة دعت فيه إلى ضرورة تعزيز جودة حياة المجتمع التعليمي بعناصره وفئاته كافة في المؤسسات التعليمية، وضرورة التزام المؤسسات التعليمية توفير بيئة عمل مناسبة وداعمة للمعلم الذي يعد من أهم عناصر وركائز العملية التعليمية والمجتمع التعليمي، إضافة إلى تمكينه من أداء رسالته التربوية بما يتوافق مع متطلبات كل منهج.

وأضاف إن الهيئة تركز على دور المعلم ودعمه وتعزيز جودة حياته في المدارس، حتى لا يكلف بأعباء أخرى تؤثر في أدائه التعليمي، لافتاً إلى أن الهيئة رفضت الطلبات كافة المقدمة لها من بعض المؤسسات التعليمية في الإمارة لخفض أجور الهيئات التدريسية لديها في العام الدراسي الماضي بسبب تداعيات جائحة (كوفيد 19)، وذلك حفاظاً على استمرار جودة التعليم والتعلم، لاغية أي إجراء اتخذته تلك المدارس مسبقاً يتعارض مع قراراتها، إذ تقدمت آنذاك 30 مدرسة لخفض أجور العاملين، منها 9 تقدمت بالمستندات، داعية إلى رد المبالغ المقتطعة من أجور المعلمين.

5

أوضح علي الحوسني أن هيئة الشارقة للتعليم الخاص ألزمت المدارس الخاصة رد أجور العاملين كافة التي تم حسمها بسبب جائحة كورونا خلال 5 أيام عمل من مخاطبتها، وفي حال عدم التزام المدارس القرار أعلاه يعرضها للمساءلة من قبل الهيئة.

طباعة Email