00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سهيل الزيودي يعتلي منصات التتويج رغم الإعاقة الذهنية

ت + ت - الحجم الطبيعي

لم تقف الإعاقة الذهنية، التي يعاني منها الطالب سهيل راشد الزيودي البالغ من العمر 10 سنوات، عائقاً في طريق اعتلائه منصات التتويج والإبداع، بل وجد فيها مادة للتحدي والتميز لفتت إليه الأنظار وجعلت منه مشاركاً فاعلاً وبطلاً ومبدعاً مستمراً، ولا عجب أن تكون آخر إنجازاته الفوز بجائزة الشارقة للتميز التربوي 2021 - الدورة 27 عن فئة الطالب المتميز من الفئات الخاصة «أصحاب الهمم» ممثلاً لمركز دبا الفجيرة لأصحاب الهمم التابع لوزارة تنمية المجتمع.

تميّز سهيل بحب الاستكشاف والتعلم، فالتفتت إليه عائلته وأسرة المركز الذي يواصل فيه تعليمه وتأهيله، ليقوم الجميع بواجبه التشجيعي والتحفيزي بالمزيد من تنمية المهارات، وتوجيهه نحو اتجاهات معرفية ورياضية وابتكارية، الأمر الذي جعل له بصمة تميز من خلال مشاركاته في مختلف الفعاليات على مستوى المركز والمؤسسات المحلية والمشاركة في الأعمال التطوعية.

وسخر المركز طاقاته البشرية وموارده في تنمية مهارات سهيل الذي أظهر في المقابل شغفاً واستجابة فريدة نحو التعلم، وذلك في إطار حرص أسرة المركز على متابعة الطلبة أصحاب الهمم من مختلف الفئات والإعاقات، واكتشاف مواهبهم والسعي لتمكينهم من الحصول على الحقوق الأساسية والخدمات التي تضمن الجودة والاستدامة لتحقيق السعادة وتحسين مستوى جودة الحياة بالنسبة لهم، من خلال المزيد من المشاركات والتفاعل والتواصل مع المجتمع.

حرص

المعلمتان نورة كامل الظنحاني وفاطمة سالم الظاهري، حرصتا على إعداد الطالب سهيل للمشاركة في مسابقات وبطولات كثيرة، وفق خطط عمل موضوعة، فكانت الخطوة الأولى في اكتشاف موهبته وحبه للروبوت، وفي البداية تم تدريبه على البرمجة على تطبيقات ذكية بجهاز الآيباد مثل «Kodable – Tyner»، ومن ثم بعد ذلك تم تدريب الطالب على التطبيق العملي على برمجة الروبوتات فعلياً مثل «matatalab – EV3»، وتم كذلك إشراك الطالب في مسابقات تحفيزية كثيرة. كما تم تسجيله في منصة الأولمبياد الإماراتي الخاص، ليكون حاضراً ومشاركاً وبطلاً في المنافسات الرياضية مثل: البوتشي، والجري، بما يدعم صقل موهبة الطالب رياضياً ونفسياً واجتماعياً أيضاً.

انجازات

حقق سهيل العديد من الإنجازات، أبرزها الفوز بالمركز الـ 20 على مستوى العالم في بطولة برمجة الروبوتات «مسابقة المتاتا لاب»، والمشاركة والفوز بالمركز الثالث على مستوى الوطن العربي في مسابقة «روبوتي يقلد موهبتي»، والفوز بالمركز الثاني بمسابقة «راية التسامح» من خلال المشاركة في مشهد تمثيلي، والتي تم تنظيمها من قبل مدينة الطفل على مستوى مدارس الدولة، وأخيراً الفوز بجائزة الشارقة للتميز التربوي فئة ذوي الإعاقة الدورة 27 للعام 2020 / 2021.

طباعة Email