00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«السوربون أبوظبي» تحتفل بتخريج الدفعة 12 لطلبة البكالوريوس والماجستير

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، احتفلت جامعة السوربون أبوظبي، بتخريج الدفعة الـ 12 من طلبة الجامعة. وضمّت دفعة هذا العام، 200 طالب وطالبة من حملة درجتي البكالوريوس والماجستير، في مختلف التخصصات العلمية.

حضر حفل التخريج، الذي أقيم في فندق سانت ريجيس السعديات، كل من معالي زكي أنور نسييبة المستشار الثقافي لصاحب السمو رئيس الدولة، رئيس مجلس أمناء جامعة السوربون أبوظبي، والبروفيسور آلان تالون عضو مجلس الأمناء- جامعة السوربون أبوظبي، وعميد كلية العلوم الإنسانية في جامعة السوربون في باريس. والبروفيسورة سيلفيا سيرانو مديرة جامعة السوربون أبوظبي، وعدد من كبار المسؤولين وأعضاء الهيئة الأكاديمية والإدارية، وذوي الخريجين والخريجات.

تقدير

وفي كلمة له خلال حفل التخريج، تقدّم معالي زكي نسيبة، بخالص الامتنان والتقدير، إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة. الذي يواصل تقديم الدعم السخي لجامعة السوربون أبوظبي، إيماناً منه بأن التعليم والثقافة، هما الدعامة الأساسية للنمو الاقتصادي ورفاهية المجتمع، كما توجه بالشكر والتقدير، إلى سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، على رعايته الكريمة لحفل التخريج.

تزامن

وقال: يتزامن احتفالنا هذا العام، مع الذكرى الـ 15 لتأسيس جامعة السوربون أبوظبي. في هذا الوقت، أصبحت مؤسسة ثقافية وتعليمية مميزة. ما يعزز تقدم أبوظبي نحو تحقيق هدفها، المتمثل في تحقيق مكانة رائدة في المجالات الأكاديمية والعلمية والثقافية. وتقدّم الجامعة برامج متميزة وفريدة من نوعها، في مجموعة من التخصصات، وتهيئ الطلاب لمتطلبات التوظيف، وتمكينهم من ريادة التغيير، بما يتماشى مع رؤية الإمارات العربية المتحدة، لمئوية الدولة في عام 2071.

تهنئة

هنأ البروفيسور آلان تالون عضو مجلس الأمناء، وعميد كلية العلوم الإنسانية في جامعة السوربون، الطلبة الخريجين على هذا النجاح الأكاديمي، في ظلّ الظروف الصعبة التي فرضتها جائحة «كورونا»، مثمناً جهود أعضاء هيئة التدريس، التي أسهمت في استمرار العملية التعليمية، والحفاظ على جودة التعليم.

طباعة Email