جامعة الإمارات تحتفي بالأسبوع العالمي لريادة الأعمال

ت + ت - الحجم الطبيعي

تشارك جامعة الإمارات، في الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، الذي يستمر حتى 21 نوفمبر الجاري، بهدف تشجيع فكر ريادة الأعمال، ونشر ثقافة العمل الحرّ بين الشباب، فضلاً عن توعيتهم بأساليب فهم إدارة المشاريع والتسويق في المؤسسات الصغيرة والكبيرة.

وأكدت الدكتورة برونوين وود رئيس قسم الابتكار والتكنولوجيا وريادة الأعمال، في كلية الإدارة والاقتصاد، حرص جامعة الإمارات على إجراء البحوث المتواصلة، لتعزيز مفهوم ريادة الأعمال لدى الطلبة والطالبات، وتمكينهم من التعرّف إلى أفضل السبل في مجال الأعمال وريادتها، منوهة بأنه تم مؤخراً إعداد ورقة بحثية، تحت عنوان «مفاهيم الهيمنة للتمكين في ريادة الأعمال ومدى ملاءمتها للسياقات الجماعية»، تهدف إلى التعريف بمدى هيمنة الفهم والثقافة الغربية على الأوراق البحثية، والتقارير والسياسات التي تتناول ريادة الأعمال.

وأضافت أن الورقة تطرح تساؤلاً عن مدى صلة هذه المفاهيم بالنساء، خاصة النساء اللاتي يعشن ويعملن في دول ليست غربية، ويُفكرّن بأن نجاح العمل، لا يتعلّق بمجرد الربح المادي فقط. لذا، قمنا باقتراح صيغة جديدة، لفهم التمكين في ريادة الأعمال، وخاصة للنساء، بناءً على فهم مُختلف للذات والتفضيلات المُختلفة.


ابتكار

يذكر أن جامعة الإمارات، تسعى إلى تحقيق الريادة والابتكار في تعليم إدارة الأعمال والبحث العلمي، وخدمة المجتمع على الصعيدين الوطني والدولي، وتعمل على توفير تعليم في مجال إدارة الأعمال، بهدف إعداد قادة مثقفين ومبتكرين ومهنيين من جهة، وخلق ونشر المعرفة المتخصصة والمستدامة، التي تخدم مجتمع إدارة الأعمال والاقتصاد في دولة الإمارات والمجتمعات الأخرى، على الصعيدين الدولي والإقليمي. حيث قامت مؤخراً بتدشين منهج «برنامج التعليم التنفيذي»، الذي تُسهم مساراته المُختلفة، في تمكين وتطوير قادة يتمتعون بمهارات ومعارف وجاهزية للمستقبل، في القطاعات ‏المهنية والحكومية والصناعية والتجارية، وقطاع الأعمال.

طباعة Email