العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وزير التعليم المصري يؤكد أهمية التوأمة مع الجامعات الإماراتية

    أكد الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي في جمهورية مصر العربية، على قوة ومتانة العلاقات التي تجمع دولة الإمارات العربية المتحدة ومصر على المستويات والصعد كافة، ولا سيما في قطاع التربية والتعليم العالي، مشيراً إلى استعداد مصر لتقديم كل التسهيلات للطلاب الإماراتيين للدراسة في مصر. جاء ذلك خلال لقائه الشيخ الدكتور عمار بن ناصر المعلا الملحق الثقافي لدولة الإمارات لدى مصر.

    وقدم وزير التعليم العالي المصري الشكر إلى المعلا على قيامه بدعم مبادرة «أدرس في مصر»، التي تحظى بدعم كبير من قبل القيادة السياسية في مصر، مؤكداً على أهمية إتمام التوأمة بين الجامعات المصرية والإماراتية لتعزيز التعاون العلمي والبحثي وتبادل الخبرات بين الباحثين في كلا البلدين. واستعرض البرامج الدراسية الجديدة والحديثة بالجامعات المصرية، التي تلبي احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمي والدولي، مؤكداً أهمية استمرار التعاون والتنسيق بين البلدين في قطاع التعليم العالي.

    ومن جانبه، أشار المعلا إلى افتتاح مقر جديد للملحقية الثقافية بالقاهرة خلال شهر أكتوبر المقبل، والتي ستكون بمثابة مقر إقليمي في مصر الشقيقة.

    طباعة Email