العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    الشارقة الخيرية تدعو الخيرين لدعم حملة «العودة إلى المدارس»

    دعت جمعية الشارقة الخيرية المتبرعين إلى دعم حملتها السنوية «العودة إلى المدارس» لتوفير الحقائب المدرسية وأجهزة الكمبيوتر المحمول للطلبة قبيل بدء العام الدراسي الجديد، بما يدخل البهجة إلى نفوسهم ويخفف عن أسرهم أعباء وتكاليف شراء هذه الاحتياجات اللازمة لكل طالب ودارس بالمراحل الدراسية للتعلم الأساسي والثانوي والجامعي.

    وأكد عبدالله سلطان بن خادم المدير التنفيذي، أن الجمعية تستهدف قبيل حلول العام الدراسي الجديد من كل عام توفير المستلزمات الدراسية التي يحتاجها الطلبة في يومهم الدراسي، ويتم توزيعها على الأسر المستحقة في صورة حقائب تتضمن كافة الأدوات، ولكن في ظل الإجراءات الاحترازية المتعلقة بأزمة كورونا وما ترتب عليها من تغير سياسة عمل الجهات التعليمية، وبناء عليه من المقرر أن تأتي حملة العودة للمدارس التي ستطلقها الجمعية هذا العام 300 بتوفير كمبيوتر محمول للطلبة، مبيناً أن الحملة تغطي طلبة المدارس والطلبة الجامعيين أبناء الأسر المتعففة.

    وأشار إلى أن الجمعية استطاعت بدعم المحسنين وتبرعاتهم من توفير 4000 آلاف حقيبة مدرسية خلال العام الماضي، كما تمكنت من توفير 2000 جهاز من الأجهزة اللوحية، ونحن نعوّل خلال حملتنا في عامها الدراسي الجديد على المحسنين وأصحاب الأيادي البيضاء في توفير المستهدفات، داعياً إلى الاستفادة من وسائل التبرع الميسرة التي وفرتها الجمعية لتمكين الراغبين في دعم حملات ومشاريع الجمعية عموماً وحملة العودة للمدارس من وضع صدقاتهم عن أنفسهم وذويهم لدعم الطلبة المتعسرين وتمكينهم من بدء عامهم الدراسي الجديد ببهجة وهمة ونشاط، كما دعا كذلك الأسر المتعففة إلى تسلم مستحقات أبنائهم مع إطلاق الحملة.

    طباعة Email