العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    كندية دبي تطلق برنامجاً للعلوم المعمارية والتصميم المستدام

    أعلنت الجامعة الكندية دبي عن إطلاق برنامج أكاديمي جديد يمنح درجة بكالوريوس العلوم في الدراسات المعمارية يتعرف الطالب من خلاله بعالم التصميم الديناميكي في إطار برنامج مدته أربع سنوات. يشتمل البرنامج على تخصصي نمذجة معلومات البناء (BIM) وتخصص التصميم المستدام (Sustainable Design)، يتم من خلالهما إعداد الطالب للحصول على ترخيص لممارسة علوم الهندسة المعمارية والتصميم المستدام.

    وبناءً على هدف الجامعة المتمثل في كونها بوابة للتعليم والتوظيف الكندي، تم تصميم البرنامج، خصيصًا، للطلبة الذين يهدفون إلى ممارسة مهنة الهندسة المعمارية باحترافية محلياً وفي كندا. وفي حال الانتهاء من دراسة البرنامج، يمكن للخريجين الانتقال إلى كندا لدراسة درجة الماجستير في الهندسة المعمارية وتلبية المتطلبات المهنية التي حددتها السلطات الكندية في هذا القطاع.

    كما سوف يوفر هذا البرنامج للطلبة الذين انهوا متطلبات التخصص الاستفادة من الفرص الوظيفية داخل المنطقة ولأولئك الذين يتطلعون إلى البقاء وممارسة المهنة في دولة الإمارات العربية المتحدة. كما تجدر الإشارة إلى أن هناك خياراً للتحويل إلى برنامج بكالوريوس الهندسة المعمارية في الجامعة الكندية دبي بعد الانتهاء من السنة الدراسية الثالثة بنجاح، وكذلك الالتحاق ببرنامج الماجستير لمدة عامين في الهندسة المعمارية.

    ومن جهة أخرى تم تطوير برنامج بكالوريوس العلوم في الدراسات المعمارية لمعالجة الاتجاهات الحديثة الناشئة في صناعة التصميم. حيث أصبحت الاستدامة واحدة من الركائز الأساسية للهندسة المعمارية الحديثة، في حين برزت BIM بم كحل قياسي للصناعة المعمارية لدعم الكفاءة في كل من إدارة الموارد ودورة الحياة لمشاريع البناء.

    وفي حديثه عن البرنامج الجديد، قال الدكتور حمود دكيش، القائم بأعمال عميد كلية العمارة والتصميم الداخلي، «إن بكالوريوس العلوم في الدراسات المعمارية في الجامعة الكندية دبي هو برنامج يتيح للطلبة استكشاف صناعة الهندسة المعمارية بهدف التطوير المهني في مجال التصميم الإحترافي إقليمياً ودولياً. وأضاف، نحن نقدم منهجًا تفاعليًا مثيرًا من خلال أحدث الاستوديوهات والمختبرات، وطاقم أكاديمي متخصص، كما وتضمن روابطنا مع الصناعة المحلية اكتساب الطالب خبرة في مشاريع عالمية قائمة كجزء من دراستهم.

    وأضاف الدكتور دكيش» انه ومع إتاحة الفرصة للطلبة للتخصص في واحد من اثنين من التخصصات الفنية ذات الصلة بالصناعة، فإنه سيمكن لخريجي البرنامج من الاستجابة للمتطلبات المستقبلية بين كبرى المؤسسات والشركات في هذا المجال سواء كخبراء في بم BIM أو التصميم المستدام، بالإضافة إلى تزويدهم بالأسس ذات الصلة لمتابعة الترخيص المطلوب لممارسة الهندسة المعمارية المهنية. وأن البرنامج مفتوح الآن، ونستقبل طلبات الالتحاق بهذا البرنامج ابتداء من فصل الخريف 2021.

    طباعة Email