العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    طالب متفوق: الإمارات فرصة لتحقيق الأحلام

    أكد جورج موسى، طالب مقيم، متفوق في الثانوية الدولية من مدرسة جيمس ولينغتون انترناشيونال، لـ «البيان»، أن الإمارات فرصة واعدة لتحقيق التميز والأحلام ، وخصوصاً في المجال الأكاديمي، لما تقدمه من تعليم ذي مستوى عالمي.

    وأضاف الطالب المصري:إن الدولة منحته الفرصة لتحقيق الحلم والطموح بحصوله على أعلى نتائج في اختبارات الثانوية (GCSE)

    مؤكداً أنه بعد انتقاله للعيش في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ عامين فقط، التحق بواحدة من أفضل المدارس الدولية التي تستضيفها دبي.

    ولفت الطالب إلى أن دولة الإمارات تميزت بحصولها على أعلى معايير الجودة في نظامها التعليمي والذي ظهر بوضوح خلال جائحة «كوفيد 19»، وصمودها أمام كل التحديات بكل احترافية.

    وقال إن فرحته لا توصف بالنتائج التي سجلها، مشيراً إلى أنه درس مواد اللغة الإنجليزية وآدابها والرياضيات والأحياء والفيزياء والكيمياء كعلوم ثلاثية وتكنولوجيا الاتصالات المعلومات واللغة العربية، كما درست مادتي إدارة الأعمال والإعلام للحصول على دبلوم مجلس تعليم الأعمال والتكنولوجيا.

    التحاق

    وأوضح أنه سيكمل طريقه بالالتحاق بالبكالوريا الدولية ليحقق حلمه الأكبر في أن يلتحق بمعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا العالمية في بوسطن.

    وهذه الفرحة الغامرة عبّر عنها أيضاً والد جورج، سمير موسى، قائلاً: «أنا سعيد وفخور جداً، فلقد أثبت جورج أنه قادر على تحقيق أهدافه وطموحاته. لقد انتقلت عائلتي من مصر للعيش معي في دولة الإمارات العربية المتحدة قبل عامين، واستطاع جورج اللحاق بالمواد بوتيرة عالية وحقق تقدماً منقطع النظير على المستوى الأكاديمي والشخصي مع زملائه. هذا الفضل يعود لمدرسة جيمس ولينغتون انترناشيونال وأساتذته وفريق العمل، أما الفضل الأكبر فيعود لدولة الإمارات الحاضنة وقيادتها الرشيدة التي لم تأل جهداً لتحفيز الشباب على التفوق والتميز والإبداع وتمكينهم ليصبحوا قادة المستقبل».

    وقالت ماريسا أوكونر، مديرة مدرسة جيمس ولينغتون ونائبة الرئيس لشؤون التعليم في «جيمس للتعليم»: أنا فخورة جداً بما حققه جورج من تطور سريع والذي ظهر في نتائجه الممتازة، كما أنني سعيدة بما حققه طلابنا ومعلمونا هذا العام من نتائج استثنائية وما أظهروه من عزيمة ومرونة ونزاهة وانضباط. لقد سجل 70% من الطلاب درجة بين 9 و7، و52% درجة 9 أو 8 أو A*، كما أن 36% منهم حققوا العلامة الكاملة 9 أو A*، الأمر الذي يعد إنجازاً مبهراً.

    طباعة Email