العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «وطني» تطلق مبادرة المخيم الصيفي تحت عنوان «مهارات الحياة»

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    بمبادرة من مؤسسة وطني الإمارات، ينطلق في مجمع زايد التعليمي بالمزهر المخيم الصيفي «مهارات الحياة»، من 8  إلى 19 من الشهر الجاري، وفق أعلى المعايير في تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لضمان صحة وسلامة المشاركين في المخيم.

    ويستهدف المخيم الفئات العمرية للأطفال من الـ 8 إلى 16 عاماً من الذكور والإناث. وبهذا الصدد أكد ضرار بالهول الفلاسي، المدير التنفيذي لمؤسسة وطني الإمارات:

    أن المخيم الصيفي تحت عنوان «مهارات الحياة»، يمثل مناسبة هامة لتدريب الأبناء على مهارات الحياة، والاستفادة من أوقات الفراغ في العطلة الصيفية، بالإضافة إلى تعزيز الهوية الوطنية والانتماء للمجتمع.

    وقال الفلاسي: إن مبادرة المخيم الصيفي تأخذ بعين الاعتبار أهمية إعداد الأجيال القادمة والاهتمام بالأطفال باعتبارهم حجر الأساس في البناء والتحضير للمستقبل، مشيراً إلى غنى وتنوع أنشطة المخيم، والتي تهدف أيضاً إلى تعزيز روح الإبداع بين المشاركين في المخيم، وهي سمة هامة في تعزيز قوة ومناعة المجتمع.

    وتقوم فكرة المخيم، على تحقيق جملة من الأهداف تؤكد على تنمیة مهارات المشاركين في مجالات تتناسب مع فئاتهم العمریة، وتسهم في تعزيز قدراتهم الشخصية، وتعزيز الهویة الوطنية عند المشارکین من خلال طرح مهارات ابتکار المبادرات وتنفیذها تحت عنوان «من فکرة إلی الواقع»، وتطوير المهارات الحاسوبیة والتقنیة مما یثري أنماط التعلم الإلکتروني وتطبيقاته.

    بالإضافة إلى تنمية المهارات العقلية والجسدية من خلال أنشطة الترفیه والتفكير وتوفير بیئة تحد إیجابیة تثیر تفكير المشارکین وتمنحهم الثقة بأنفسهم وتغذي روح الفریق والعمل الجماعي عندهم، وهو أمر يساهم في تعزيز القيم الاجتماعية والروح الوطنية لدى المشاركين. 

    وأما عن أنشطة المخيم فيعد برنامج «بناء الذات» والذي يمثل واحداً من أبرز البرامج التي تؤكد مؤسسة وطني الإمارات على تحقيقه وهو حجر الأساس في أنشطة المخيم، وذلك باعتبار أن تحديد الأهداف والسعي لتحقيقها لا بد أن يسير في إطار منهجي علمي مدروس يوفر المهارات الشخصیة في التخطیط، واكتساب المعرفة.

    طباعة Email