العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    جامعة الإمارات تنظم المؤتمر الدولي «إدارة واستدامة المياه» مارس المقبل

    تنظم جامعة الإمارات العربية المتحدة المؤتمر الدولي «إدارة واستدامة المياه: حلول للمناطق الجافة» خلال الفترة من 22-24 مارس 2022 برعاية كريمة من معالي سهيل المزروعي وزير الطاقة والبنية التحتية وهون ديفيد سبيرز - وزير البيئة والمياه لجنوب استراليا بمشاركة متوقعة لـ 400 باحث وعالم مختص من مختلف دول العالم. 

    وأكد الأستاذ الدكتور أحمد علي مراد- النائب المشارك للبحث العلمي في الجامعة ورئيس المؤتمر أن هذا المؤتمر الدولي يعقد بالشراكة مع جناح استراليا المشارك بإكسبو 2020 وجناح جامعة الإمارات العربية المتحدة في اكسبو 2020، وذلك ضماناً لمشاركة أوسع من العلماء والخبراء، كما ويعقد المؤتمر تزامناً مع اليوم العالمي للمياه والذي يصادف 22 مارس من كل عام والذي سيساهم في تعزيز مشاركة الجامعة عالمياً ضمن دورها الريادي في نشر المعرفة من خلال المشاركة في الأيام الدولية. 

    وأضاف «إن النمو السكاني السريع وارتفاع مستوى المعيشة للفرد وزيادة استهلاك الفرد للمياه، النمو الحضري والصناعي، الأنشطة الزراعية والتغير المناخي كلها مسببات تضيف ضغوطاً وتحديات على استخدام وإدارة الموارد المائية». 

    جهود 

    وأشار الدكتور أحمد مراد - رئيس المؤتمر بأن تنظيم المؤتمر يأتي ضمن جهود الجامعة والمركز في إيجاد الحلول المبتكرة لتحديات التنمية المستدامة والتحديات الطبيعية حيث سيناقش المؤتمر تحديات المياه العالمية الحالية والمستقبلية تماشياً مع شعار إكسبو 2020- تواصل العقول - بناء المستقبل والذي ينظمه المركز الوطني للمياه والطاقة بجامعة الإمارات ومعهد جويدر جنوب استراليا لأبحاث المياه مع وزارة البيئة والمياه بجنوب استراليا.

    مشيراً إلى أن المؤتمر تم تصميمه ليكون كمنصة لمناقشة وعرض الرؤى الجديدة والعلوم المتقدمة والتكنولوجيا المبتكرة وأفضل الممارسات العالمية والتي ستساعد في تشكيل مستقبل إدارة واستدامة المياه في المناطق الجافة والشبه جافة حول العالم. 

    ومن جهته قال الأستاذ الدكتور محسن شريف - مدير المركز الوطني للمياه والطاقة بالجامعة ورئيس اللجنة العلمية للمؤتمر بأن المؤتمر سيناقش مواضيع مختلفة وهامة بوضع المياه العالمي ومستقبل واستدامة مصادر المياه بالإضافة إلى أن المؤتمر سيستعرض من خلال جلساته المختلفة التحديات الحالية والأولويات في إدارة المياه المحدودة بكفاءة في المناطق الجافة والشبه جافة من خلال هدف رئيسي وهو نشر التبادل العلمي والتكنولوجي والسياسات في إدارة مصادر المياه والاستدامة. 

    فرصة

    وأكد رئيس المؤتمر بأن هذا الحدث العلمي سيوفر الفرصة لمتخذي القرار والمتخصصين الفنيين والممارسين والمدراء والباحثين في مجال المياه للجلوس معاً في طاولة واحدة لمشاركة الخبرات المختلفة وبناء شراكات جديدة والكشف عن الحلول العملية للتحديات المستقبلية في مجال إدارة موارد المياه مع التركيز حول الحلول التي تناسب المناطق الجافة والشبه جافة وذلك باستخدام النماذج الرقمة والذكاء الاصطناعي. 

    كما أن المؤتمر سيساهم في ردم الفجوة ما بين الصناعات والجامعات الأكاديمية والحكومة. 

    وأوضح الدكتور محسن شريف أنه بمشاركة علماء المياه الدوليين والمهندسين والخبراء والأكاديميين ومتخذي القرار وممثلي القطاع الخاص والصناعات، فإن هذا المؤتمر سيخدم شريحة كبرى من المتخصصين ويمثل حدثاً علمياً هاماً في مجال الموارد المائية خلال عام 2022 وسيتم دعوة أفضل العلماء المتميزين والقادة في المياه ومتخذي القرار كمتحدثين رئيسيين لهذا المؤتمر الدولي.

     وستعقد فعاليات المؤتمر خلال يومين وتتنوع الفعاليات من أوراق عمل وورش تخصيصية وجلسة حوارات وسيعرض المؤتمر تكنولوجيا المياه الابتكارية في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي. 

    وقد عقدت اللجنة المنظمة اجتماعها الأول لمناقشة عدد من المواضيع المتصلة بالمؤتمر كدعوة المتحدثين الرئيسيين، برنامج المؤتمر العلمي والثقافي والورش العلمية المصاحبة للمؤتمر.

    طباعة Email