00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تخريج 880 من طلاب جامعة الشارقة من حملة البكالوريوس والدبلوم

ت + ت - الحجم الطبيعي

برعاية رئيسها، صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، احتفلت جامعة الشارقة، بتخريج طلاب دفعتين من طلابها من خريجي كليات الجامعة المختلفة، من حملة البكالوريوس والدبلوم لفصلي الربيع والصيف للعام الأكاديمي 1019/2020، ومن حملة البكالوريوس لفصل الربيع 2020/2021، بمجموع عام للخريجين بلغ 880، منهم 106 من كلية إدارة الأعمال، و27 من كلية الحوسبة والمعلوماتية، و49 من كلية الآداب والعلوم الإنسانية والاجتماعية، و138 من كلية القانون، و19 من كلية الفنون الجميلة والتصميم، و418 من كلية الهندسة، و50 من كلية الاتصال، و18 من كلية العلوم، و15 من كلية المجتمع، و40 من كلية الشريعة والدراسات الإسلامية. وقد جرى توزيع الحضور من الخريجين إلى 5 مجموعات متتالية، وذلك ضمن متطلبات الإجراءات والتدابير الاحترازية التي وضعتها الجامعة لاحتفالات التخريج، لاتقاء العدوى من فيروس «كوفيد 19».

وبدأ الاحتفال بعزف السلام الوطني، وتلاوة آيات عطرة من الذكر الحكيم، ثم كلمة مسجلة للأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، قال فيها: بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عنكم جميعا وعن أسرة جامعة الشارقة وعن جميع الخريجين أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورئيس جامعة الشارقة بتخريج هذه الكوكبة المباركة من طلاب العلم والمعرفة من جامعة الشارقة، كما أقدمها لأبنائي الخريجين ولأهاليهم وذويهم وأولياء أمورهم وأساتذتهم ولكل من أسهم في تأهيلهم بالعلم والمعرفة وكريم الأخلاق والقيم.

 

جودة

 

وأضاف قائلاً: سأقرن تهنئتي إلى كل خريج منكم بالتوصية الصادقة والراسخة بأن تكون ثقته بتعليمه وجودة تأهيله ومهاراته العلمية والعملية في أعلى مستوى لها، ليس فقط ليمضي في حياته العملية والوظيفية بقوة وفاعلية وكفاءة تضيف إلى موقع عمله الكثير من التطور والتقدم وروعة المنجزات، بل و ليجسد أهمية المكانة التي حققتها هذه الجامعة على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية والتي أقرتها لها كثير من المنظمات العالمية الكبرى المتخصصة بتقييم الجامعات على المستوى العالمي وهو أمر يرسخ هذه الثقة في أنفسكم أيها الأبناء الخريجون ويطلق العنان لآفاقكم العلمية ومهاراتكم التخصصية في ميادين التخطيط والتطوير ومكونات التقدم والتطور للعمل الوظيفي أو المهني أو الحياتي الذي تتولونه.

وفي نهاية كلمته دعا الطلاب أن يتوجهوا بمشاعر الشكر والتقدير والامتنان إلى آبائهم وأمهاتهم، وأولياء أمورهم وأساتذتهم، الذين كان لهم الفضل الأول بعد فضل الله تعالى عليهم حتى يصلوا إلى هذه المرحلة من حياتهم.

وأعلن الأستاذ الدكتور عيد كنعان عميد شؤون الطلاب بجامعة الشارقة عن اجتياز الخريجين لمتطلبات الحصول على درجة البكالوريوس والدبلوم كل حسب مؤهله، مقدماً لهم التهنئة ومتمنياً لهم التوفيق في خدمة أوطانهم، بعد ذلك بدأت مراسم التخريج بتسليم الشهادات للخريجين من قبل عمداء الكليات ورؤساء الأقسام لكليات الجامعة المختلفة.

طباعة Email