العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «دبي لرعاية النساء» تختتم فعاليات اليوم العالمي لمواجهة التنمر

    بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم وضمن برنامج مواجهة سلوك التنمر في المدارس، اختتمت مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال مجموعة من الفعاليات التي استهدفت التوعية بموضوع التنمر الإلكتروني، يأتي ذلك تزامناً مع اليوم العالمي للتنمر الإلكتروني الذي يصادف 17 يونيو من كل عام.

    وبهذه المناسبة أشادت شيخة سعيد المنصوري المديرة العامة لمؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال بالإنابة بأهمية استثمار مناسبة اليوم العالمي لمواجهة سلوك التنمر وتسليط الضوء على ضرورة الاهتمام بحماية حقوق الأطفال وقضاياهم، ونوهت إلى أن المسؤولية مسؤولية مشتركة بين مختلف فئات المجتمع، ولذلك ومن خلال هذا البرنامج تهدف المؤسسة إلى رفع الوعي المجتمعي لدى جميع الأطراف ذات العلاقة بسلوك التنمر، والمساهمة في إيجاد بيئة صحية خالية من مظاهر العنف المدرسي، ومعززة لقيم المشاركة، والتسامح، التي تقبل الاختلاف، وتقدم المساعدة اللازمة لضحايا التنمر ومرتكبيه بما يضمن لكليهما التوافق المدرسي والشخصي والاجتماعي.

    ورش عمل

    وأضافت: «تركزت مشاركة المؤسسة في فعاليات اليوم العالمي لمواجهة سلوك التنمر على تنظيم ورشة افتراضية للطلبة، تحت عنوان السلوك الإيجابي عبر الإنترنت بهدف رفع مستوى الوعي لديهم بمهارات مواجهة سلوك التنمر الإلكتروني، وتعريف الطلبة بالسلوكيات الإيجابية في التعامل مع الفضاء الإلكتروني»، بلغ عدد الطلبة والطالبات المستفيدين من هذه الورشة ما يقارب 300 طالب، وقد تضمنت الورشة مسابقة للطلبة عبر برنامج kahoot بهدف تشجيعهم على المشاركة وقياس مدى استفادتهم إذ حصل الفائزون بالمراكز الأولى على جوائز قيمة.

    وعلى صعيد آخر نظمت المؤسسة ورشة افتراضية أخرى خاصة بأولياء الأمور تحت عنوان «لفضاء إلكتروني إيجابي»، بهدف مناقشة الحقائق والافتراضات المتعلقة باستخدام الفضاء الإلكتروني، والتعرف إلى المبادئ الأساسية في التعامل معه.

    كما نشرت المؤسسة بعض المنشورات التثقيفية التي تتعلق بسلوك التنمر الإلكتروني تتضمن شرحاً تفصيلياً لأشكاله، وطرائق الوقاية منه.

    طباعة Email