العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «حمدان- الألكسو» تدعو الباحثين العرب للمشاركة بالجائزة

    دعت جائزة «حمدان– الألكسو للبحث التربوي المتميز» جميع الباحثين التربويين في أنحاء الوطني العربي إلى المشاركة في الدورة الرابعة والعشرين في جائزتها، التي تم إطلاقها مطلع مايو الماضي، بالشراكة مع المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو).
     
    وتهدف الجائزة التي أطلقها المغفور له، بإذن الله، الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه، لأول مرة عام 2003، إلى اكتشاف وتشجيع جميع الباحثين التربويين المتميزين من العرب، بهدف التعريف بهم، وتعميم الممارسات بين جميع المعنيين بالمجال التربوي لكي يتم الاستفادة منها، إلى جانب إثراء المكتبة التربوية العربية بالبحوث المتميزة، وذلك وفق المعايير الدولية لتحتل مكانتها بين الجوائز العالمية.
    ويُمنح الفائز بالجائزة مكافأة نقدية قدرها 25 ألف دولار أمريكي، وشهادة تقدير، وكأس التميز، بالإضافة إلى نشر البحث الفائز في دوريات متخصصة.
     
    من جهته، قال الدكتور جمال المهيري، الأمين العام لمؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز: تسعى جائزة «حمدان الألكسو» إلى إطلاق الطاقات الكامنة لدى التربويين، من خلال خلق مناخ تنافسي يرتقي بقدرات الباحثين التربويين والتي تعكس أفضل ما لديهم من معارف ومهارات تربوية من خلال معاييرها العالمية. وأضاف: تمثل الجائزة في دورتها الـ 24 امتداداً لرؤية المغفور له، بإذن الله، الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيب الله ثراه، من أجل رفد منظومة التعليم بأحدث الرؤى العالمية. 
     
    طباعة Email