محمد الشرقي يشهد حفل تخريج طلبة جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة

أشاد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة رئيس مجلس أمناء جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة، بالدعم الذي توفره القيادة الرشيدة في الدولة للعلم والتعليم وسعيها الدؤوب لتحقيق الريادة والابتكار في مجال التعليم العالي المستدام، والمساهمة في إعداد طلبة متميزين في مجالات تخصصهم، بما يخدم المجتمع على المستويين المحلي والدولي.
 
جاء ذلك خلال حضور سمو ولي عهد الفجيرة يرافقه الشيخ مكتوم بن حمد الشرقي، حفل تخريج الدفعة الـ 50 من طلاب وطالبات جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة الذي أقيم في مقرها، حيث كرم سموه خريجي الدفعة البالغ عددهم 31 خريجاً وخريجة، من فروع الكليات وبارك لهم إنجازهم العلمي وتمنى لهم دوام التفوق والنجاح في خدمة وطنهم والإسهام الفاعل في مسيرته التنموية.
 
وقال سموه: إن مؤسسات التعليم العالي في إمارة الفجيرة خطت خطوات مهمة في مجال تطوير جودة التعليم العالي في جميع التخصصات العلمية بتوجيهات صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي، عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، والحرص على تعزيز دور الجامعة في نقل المعارف والمهارات لخدمة المجتمع وفق معايير الجودة والكفاءة.
 
وكان حفل التخريج قد استهل بكلمة الجامعة ألقاها مديرها الدكتور علي أبو النور وتقدم فيها بأسمى آيات الشكر والعرفان إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي،عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، لدعمهم الدائم لمسيرة الآباء المؤسسين والاهتمام بالتعليم والبحث العلمي كأولوية عليا تضمن لهذا الوطن المكانة المرموقة التي يستحقها في الصف الأول بين الأمم والشعوب المتقدمة.
 
تميز
 
طرحت جامعة العلوم والتقنية في الفجيرة ومنذ إطلاقها برئاسة سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي برامج متميزة تلبي احتياجات سوق العمل المستقبلية والمتمثلة بـ 13 برنامجاً وتخصصاً معتمداً في هندسة الإلكترونيات والاتصالات والقوى والطاقة المتجددة وتكنولوجيا المعلومات وتحليل البيانات والأمن السيبراني ونظم المعلومات وإدارة المشاريع وطب وجراحة الأسنان والصيدلة وإدارة الأعمال والتصميم الداخلي وعلم النفس وعلم الاجتماع والخدمة المجتمعية والعلاقات العامة والإعلان والقانون، موضحاً أنه تم التقدم للحصول على الاعتماد الأكاديمي لبرنامجي الماجستير في ريادة الأعمال وعلم الاجتماع.
 
طباعة Email