98 فائزاً بجوائز «حمدان التعليمية»

أعلنت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز، عن نتائج منافسات الدورة الـ 23، حيث بلغ عدد الفائزون 98 فائزاً، موزعين على 79 فائزاً على المستوى المحلي، بواقع 64 من أصل 224 مرشحاً في فئة الطالب المتميز، وفازت مدرسة واحدة من أصل 5 مدارس ترشحت في فئة المدرسة المتميزة، وفاز 2 من أصل 20 مرشحاً في فئة المعلم المتميز، و8 فائزين من أصل 35 مرشحاً في فئة التربوي المتميز، وفائزين من أصل 7 مرشحين في فئة المؤسسات الداعمة، وهما شرطة أبوظبي عن مبادرة «الإسعاف المجتمعي»، وبلدية دبي عن مبادرة «برنامج فعاليات المسؤولية المجتمعية في مجال الاستدامة البيئية للقطاع التعليمي»، بينما بلغ عدد الفائزين في جوائز المؤسسة على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، 16 فائزاً، بنسبة زيادة بلغت 4 %، بواقع 8 طلاب من أصل 31 مرشحاً في فئة الطالب المتميز، و3 معلمين من أصل 28 معلماً في فئة المعلم المتميز، و5 مدارس من أصل 23 مدرسة ترشحت في فئة المدرسة المتميزة، وبالنسبة لجائزة البحث التربوي المتميز على مستوى الوطن العربي، بلغ عدد الفائزين 3 بحوث، 2 من جمهورية مصر العربية، والثالث من المملكة العربية السعودية، من أصل 135 مرشحاً من 13 دولة عربية.

وجاء الإعلان عن النتائج، خلال الاجتماع الافتراضي الذي عقد برئاسة وزير التربية والتعليم، رئيس مجلس أمناء المؤسسة، معالي حسين إبراهيم الحمادي، والذي شارك فيه الأمين العام للمؤسسة، الدكتور جمال المهيري.

وأوضح الحمادي أن مجموعة الجوائز والبرامج والمشروعات التي عملت عليها المؤسسة في الدورة الـ 23، عكست قوة أداء المؤسسة، وتكيفها مع المستجدات، بفضل سرعة ابتكار الحلول التقنية، والتعاون والتضامن من قبل الشركاء والمستهدفين في المجتمع، وخاصة الفئات المتطلعة إلى التميز، والتي كانت حريصة على التقدم للحصول على الجائزة وشهادة التميز.

ومن جانبه، أكد الدكتور جمال المهيري، أن المؤسسة طبقت الهيكلية الجديدة للجوائز، والتي استهدفت تعزيز التحفيز، من خلال رفع أنصبة الفوز في بعض الفئات، وزيادة قيمة المكافآت، إلى جانب تقليص عدد الفئات، من خلال الدمج وتعديل المسميات، وتحديث المعايير والشروط، وتطبيق لائحة المحكمين، بعد اعتمادها من قبل مجلس الأمناء، حيث اعتمدت المؤسسة على 27 محكماً معتمداً، لتحكيم 516 طلباً مستوفياً للشروط، للمتقدمين للحصول على الجوائز المحلية والخليجية والعربية، حيث تم تطبيق آلية التحكيم «عن بُعد»، في مرحلة المقابلات الشخصية.

ولفت إلى أن المؤسسة انتهت في وقت سابق بمقر اليونيسكو بباريس، من تكريم 3 مؤسسات تعليمية فائزة من جمهورية مصر والبرازيل والبرتغال، بجائزة حمدان اليونيسكو لتنمية أداء المعلمين، من أصل 198 مرشحاً، بالتزامن مع تجديد اتفاقية الجائزة لـ 6 سنوات قادمة، كما أن المؤسسة بصدد تحكيم 37 طلباً في جائزة حمدان ـ الإيسسكو للتطوع في تطوير المنشآت التربوية في العالم الإسلامي، حيث من المقرر أن يتم الإعلان عن النتائج في أبريل القادم بمدينة مراكش المغربية، حيث يقع مقر الإيسسكو.

وعلى صعيد البرامج النوعية التي تخدم الميدان التعليمي، قال المهيري: إن المؤسسة مستمرة في شراكاتها مع عدد من المؤسسات المرموقة في تنفيذ بعض البرامج الأكاديمية، مثل ماجستير التربية الابتكارية، بالتعاون مع جامعة الإمارات، وماجستير تربية الموهوبين، بالتعاون مع جامعة حمدان الذكية، ودبلوم «الفاب أكاديمي»، بالتعاون مع منظمة الفاب العالمية، كما أن المؤسسة بصدد تنظيم مؤتمر عالمي للموهوبين، بالتعاون مع الجهات الدولية، وذلك في إكسبو دبي، ومن المقرر أن يتم فيه إطلاق المنصة العالمية للموهوبين.

طباعة Email