"التربية" تحصر الطلبة الراغبين في العودة للتعليم الواقعي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

بدأت وزارة التربية والتعليم بحصر الطلبة الراغبين في العودة إلى التعليم الواقعي، استعدادا للعودة التدريجية للطلبة للمدارس التي حددتها الوزارة ابتداء من يوم 14 فبراير الجاري وحتى نهاية العام، وذلك من خلال استبيان يقيس رغبه ولي الامر في عودة ابنائه للتعليم الواقعي في مختلف المراحل الدراسية او رغبته في البقاء على نظام التعليم عن بعد.

وعممت الوزارة لهذه الغاية رابطاً الكترونياً على جميع المدارس الحكومية بمختلف مراحلها لاستطلاع أراء أولياء الأمور، على أن تكون النتائج جاهزة يوم غدٍ الاثنين.

كما ترصد الوزارة أعداد الطلبة الذين سيستخدمون الحافلة المدرسية، مع الوقوف على تطبيق كافة برتوكولات فتح المنشآت التعليمية.

وستعمل المدارس من خلال فرق عملها على تطبيق البروتوكولات المحدّثة للعودة التدريجية الآمنة للطلبة والكوادر التعليمية والإدارية إلى المدرسة الاماراتية.  

وكانت الوزارة قد أكدت أن خيار «التعلم عن بُعد» سيظل متاحاً حتى نهاية العام الدراسي، مع الأخذ بالاعتبار أهمية التنسيق بين أولياء الأمور ومديري المدارس. وقالت: إنه جرى وضع الخطة المشار إليها بعد دراسة للواقع الصحي، ووفق توصيات الجهات المختصة، آخذةً في الاعتبار رغبات أولياء أمور الطلبة، باعتبارهم شركاء أساسيين في المنظومة الدراسية. وشددت الوزارة على أهمية الالتزام بتطبيق الإجراءات الاحترازية واتخاذ التدابير الوقائية والصحية، وتفادياً لتطبيق القوانين والأحكام الخاصة بذلك.

طباعة Email