«وزارة التربية»: سيناريوهان لعودة الطلبة للتعليم المدرسي

 وضعت وزارة التربية والتعليم سيناريوهين لدوام الطلبة وعودتهم للتعليم المباشر، وتواقيت زمنية مختلفة لليوم الدراسي، يتمثل السيناريو الأول في استقبال الطلبة وفق خطة التدرج وبنسبة 50% من كل شعبة، مقسمين بذلك على مجموعتين a و b، على أن يكون لكل مجموعة يومان متتاليان في الأسبوع الواحد، ويطبق التعليم الهجين بشكل تبادلي بين المجموعتين، وينقسم الطلبة في المدرسة وفق الشعب الصفية إلى قسمين (التعليم الواقعي والتعليم عن بعد) وفق خطة التدرج.

والحضور لكل مجموعة بمعدل يومين أسبوعياً في المبنى المدرسي، فيما يخصص يوم الثلاثاء للتعليم عن بعد والتعلم الذاتي لجميع طلبة المدرسة واستثمار الوقت في تعقيم المبنى، على أن تكون مدة الحصة الدراسية 45 دقيقة.

ويتم تطبيق الخطة الدراسية للتعليم الهجين بجميع أنواعه، وإعادة احتساب أنصبة المواد على المعلمين ضمن النصاب المحدد، وتحويل حصص مواد الأنشطة إلى افتراضية.

أما السيناريو الثاني فيتم فيه استقبال كل صف يومين في الأسبوع وتعديل الخطة الدراسية إلى ساعات، وتقسيم الشعبة إلى مجموعتين، كل مجموعة تمثل 50% من إجمالي الطلبة، وتكون الحصص تبادلية، ومنح المدارس مرونة في التطبيق بما لا يخالف الإجراءات الاحترازية.

ويبلغ إجمالي عدد الطلبة في المدارس الحكومية والخاصة على مستوى الدولة مليوناً و 119 ألف طالب وطالبة، ويبلغ عدد الطلبة في المدارس الحكومية 281 ألفاً و294 طالباً وطالبة، منهم 128 ألفاً و419 في أبوظبي، و29 ألفاً و436 في دبي، و42 ألفاً و608 في الشارقة، و16 ألفاً و767 في عجمان، و5 آلاف و609 في أم القيوين، و25 ألفاً و143 في الفجيرة، و33 ألفاً و312 في رأس الخيمة. 

مقترح

ووضعت الوزارة متمثلة في قطاع العمليات المدرسية مقترحاً لعودة طلبة المدرسة الإماراتية لنموذج «التعليم الهجين» في الفصل الدراسي الثاني.

وحددت من خلاله تأثيرات متوقعة ومنهجيات ضمان سلامة الطلبة في المقام الأول من خلال إعادة هيكلة تشغيل المدارس مع تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية الصحية لمواجهة تفشي فيروس كورونا، وتحديد الطاقة الاستيعابية للمدارس للفصول الدراسية، وتوضيح آلية تقسيم الطلبة إلى مجموعات وفق نوع المبنى المدرسي لضمان الاستئناف الآمن، بالإضافة إلى توضيح آلية إدارة المنشأة التعليمية وحركة الطلبة.

واقترحت الوزارة توقيتين لليوم الدراسي، التوقيت الأول تبدأ الحصة الأولى عند الساعة 7:15 صباحاً، وتنتهي الحصة السادسة عند 12:45 بواقع استراحتين كل منهما مدتها 15 دقيقة لتبدأ الاستراحة الأولى عند الساعة 9:5 وتستمر حتى 9:20، أما التوقيت الثاني فيبدأ عند الساعة 8:30 صباحاً وتستمر الحصص حتى 1:45 دقيقة وتكون الاستراحة الأولى من 10:5 حتى 10:20، والاستراحة الثانية من 11:55 حتى 12:10.

وحددت الوزارة زمن الحصة الدراسية 45 دقيقة لجميع المراحل الدراسية، مؤكدة على الالتزام بالفاصل الزمني 5 دقائق بين الحصص، والتقيد بالجدول الزمني لليوم الدراسي الإلكتروني المتزامن، والالتزام بعدد حصص التعلم الإلكتروني المباشر حسب المرحلة الدراسية والمسار الأكاديمي.

خطط 

وأوضحت الوزارة في مقترح خطط التعافي لقطاع العمليات المدرسية للعودة الآمنة للمدارس وتطبيق التعليم الهجين، توجهات نحو عودة 50% من طلبة المدارس بنظام التعليم الهجين، من خلال الحضور التبادلي بين التعليم الواقعي والتعليم المباشر، وفق جداول زمنية محددة بالتناوب للحفاظ على الإجراءات الوقائية والاحترازية.

ويكون دوام طلبة المدرسة الإماراتية وفق مجموعات محددة بجدول زمني للتعليم الهجين «التعليم الواقعي المدرسي، التعليم عن بعد» وتعليق معظم الأنشطة والفعاليات لحين تقييم الوضع الآمن لطلبة المدرسة الإماراتية واستبدالها بالأنشطة الافتراضية.

وأشارت الوزارة إلى أن التعليم الهجين يتميز بخمس خصائص، هي أنه يتيح الفرصة أمام الجميع للتعليم المستدام، بالتغلب على العائق الزمني والجغرافي، مع اتساع رقعة التعلم لتشمل العالم، وعدم الاقتصار على الغرفة الصفية.

إضافة إلى أنه يقلل من نفقات التعليم مقارنة بالتعليم المباشر، مع توفير جهد ووقت المعلم، ويوفر المرونة في زمن التعلم ووقت الالتحاق ببرامجه، كذلك ويسمح للطالب بالتعلم في الوقت نفسه الذي يتعلم فيه زملاؤه دون أن يتأخر عنهم، ويؤهل نظام التعليم الهجين الطلبة للوظائف المستقبلية من خلال مراعاة الفروق الفردية بينهم، بحيث يمكن لكل متعلم السير في التعلم حسب حاجاته وقدراته.

 
طباعة Email