00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ضبط متهمين قبل محاولة مغادرة الدولة

الإعدام لـ 5 آسيويين قتلوا رجل أعمال

ت + ت - الحجم الطبيعي
قضت محكمة جنايات عجمان بالإعدام على كل من المتهمين: «ق، م» آسيوي يبلغ من العمر 39 عاماً، و«م، ت» آسيوي يبلغ من العمر25 عاماً، و«أ، م» آسيوي يبلغ من العمر 21 عاماً، و«ت، س» آسيوي يبلغ من العمر 27 عاماً، وغيابياً على المتهم «ج، س» آسيوي يبلغ من العمر 26 عاماً،.
 
وذلك لقيامهم بقتل رجل أعمال آسيوي وسرقة مبلغ 109 آلاف درهم من داخل منزله في عجمان، مع سبق الإصرار والترصد. وقررت المحكمة إلزامهم بغرامة مالية قدرها 109 آلاف درهم وإحالة الادعاء بالحق المدني إلى المحكمة المدنية المختصة.
 
وتعود تفاصيل القضية إلى ورود بلاغ إلى الشرطة من رجل آسيوي يفيد بتغيب صديقه رجل الأعمال حيث لم يجب على هاتفه المتحرك، كما أنه ذهب إليه في شقته وطرق الباب ولم يفتح له وانتقلت دورية الشرطة إلى سكن المتغيب وبمعاينة الشقة تمت مشاهدة ثلاجة رمادية اللون وشوهدت قدم إنسان خارجة منها وهي غير محكمة الإغلاق واتضح بأنها جثة لشخص متوفى وعليها آثار دماء.
 
واتضح بأن الشخص المتواجد داخل الثلاجة هو الشخص المتغيب في البلاغ وهو صاحب البناية. وبعد البحث والتحري وجمع المعلومات ومراجعة كاميرات المراقبة تم التوصل للجناة وهم 5 أشخاص مستأجرين لشقة في بناية المجني عليه.
 
حيث شوهد المجني عليه وهو يدخل إلى شقته وقام شخصان باللحاق به داخل الشقة، وبعد حوالي ساعتين ونصف شوهد 5 أشخاص يخرجون من الشقة، 3 منهم توجهوا إلى الشقة الخاصة بهم، وشخصان توجها إلى سطح البناية، وتم عمل تعميم على المتهمين وتبين أن 3 منهم على متن الطائرة وأنها على مدرج الإقلاع فتم إيقاف الطائرة وضبط المتهمين.
 
جريمة بشعة
 
وبسؤال المتهم الثالث في تحقيقات النيابة العامة عن الواقعة اعترف بأنه قام بارتكاب جريمة القتل والسرقة بمساعدة المتهمين الـ 4 حيث إنهم قاموا بالتخطيط لقتل المجني عليه وسرقته لكونه رجل أعمال وبحوزته مبالغ مالية داخل شقته حيث قام 3 أشخاص بالدخول إلى الشقة من سطح البناية عن طريق فتحة التكييف وذلك قبل دخول المجني عليه بساعة.
 
حيث قاموا بتفتيش الشقة والعثور على 109 آلاف درهم وانتظروه داخل الشقة وبعد دخوله قاموا بطعنه عدة طعنات في أنحاء متفرقة من جسده وبعد التأكد من مفارقته الحياة قاموا بغسل الجثة والشقة من آثار الدماء ووضعوا الجثة داخل الثلاجة ومن ثم مغادرة شقة المجني عليه، والتوجه إلى شقتهم وتغيير ملابسهم ورميها في سلة المهملات خارج البناية ومن ثم الاختباء في إمارة أخرى ثم توجهوا للمطار لمغادرة الدولة.
 
طباعة Email