العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    شابة تطير 15 ساعة من بلدها إلى دبي لتوصيل أمانة

    من بلدها الواقع في أمريكا الجنوبية، إلى دبي، طارت شابة تبلغ من العمر 22 عاماً مدة 15 ساعة متواصلة من أجل توصيل "أمانة"، إلى أحد الأشخاص الموجود هنا في الإمارة، مقابل مبلغ من المال، لكن على ما يبدو، فإنها لن تتمكن من العودة إلى موطنها قبل عشر سنوات ربما، والسبب ان هذه الأمانة هي عبارة عن كمية كبيرة من المخدرات.

    وبحسب التفاصيل في هذه الواقعة التي عرضتها النيابة العامة على المحكمة الجزائية في دبي اليوم، فإن شابة من إحدى دول أمريكا الجنوبية، جلبت معها إلى دبي نحو ثلاثة كيلوغرامات و300 غرام من الكوكايين، من أجل إيصالها إلى أحد الأشخاص المتواجدين في الدولة مقابل حصولها على مبلغ مالي بعد إتمامها المهمة وتوصيل المادة المخدرة إلى صاحبها، لكن رحلة عودتها لم تكن إلى موطنها كما خططت، وإنما إلى السجن لانتظار عقوبتها المشددة التي تصل إلى السجن والغرامة في حال ثبتت إدانتها من قبل المحكمة.

    العثور على الممنوعات
    وذكرت مفتشة جمارك لدى مطار دبي في تحقيقات النيابة، أنه بعرض حقيبة الشابة المذكورة على جهاز كشف الأمتعة، لوحظت كثافة غير طبيعية في حقيبتها، فتم التحفظ عليها وتفتيشها أمام صاحبتها، وتبين بعد ذلك احتواؤها على لفافات بلاستيكية وُجدت داخلها كميات كبيرة من الكوكايين، ليصار إلى تحويل الزائرة إلى غرفة التفتيش، ولم يعثر على أي ممنوعات في حوزتها أو في أحشائها، وعليه تم إعداد محضر بما تم ضبطه، وإبلاغ الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية إزاء المتهمة.

     

    طباعة Email