للشهرة.. يصور مواقف سيارات ويدمجها مع أصوات إطلاق نار وصراخ

ينهمك بعض الشباب والمراهقين حول العالم في البحث عن فكرة «مميزة» لمشاركتها مع أكبر عدد ممكن من المتابعين والمتصفحين عبر التطبيقات والمنصات «الشبابية» المعروفة، لتحقيق الشهرة والانتشار والتفاعل الافتراضي، غير أن بعضاً من هؤلاء، قد يتراخى مع نفسه، ويمنحها حرية اختيار أي فكرة حتى لو كانت بالكذب والخداع، وتمس بالنظام العام، كما فعل نادل آسيوي في دبي، حينما دمج مقطعاً مصوراً لمواقف سيارات، مع أصوات إطلاق نار ونشره على حسابه على إحدى المنصات الشبابية دون أن يدرك خطورة وعواقب فعلته.

 صباح أمس باشرت الهيئة القضائية في المحكمة الجزائية في دبي محاكمة هذا النادل البالغ من العمر 34 عاماً، عن تهمة نشر مقطع مصور على الشبكة المعلوماتية من خلال برنامج تواصل اجتماعي، من شأنه المساس بالنظام العام.

وتشير التحقيقات النيابية في هذه الواقعة التي حصلت في يناير الماضي، إلى أن تقرير الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي، «أثبت حالة الرابط موضوع الفحص، والذي تبين أنه يحتوي على مقطع مرئي تم نشره من قبل المتهم على حسابه على موقع تواصل اجتماعي مشهور عالمياً، وهو عبارة مقطع لمواقف سيارات قد تكون لمركز تسوق أو مبنى، أدخل إلى المقطع أصوات إطلاق أعيرة نارية وأصوات صراخ لأشخاص في حالة ذعر».

وبسؤال المتهم في محضر جمع الاستدلالات وتحقيقات النيابة العامة، اعترف «الأول» بتصويره مقطعاً مرئياً لمواقف سيارات في دبي، وإضافته عليه أصوات إطلاق نار وأشخاص يصرخون، قبل نشره على حسابه الإلكتروني على موقع التواصل الاجتماعي المشار إليه في الدعوى.

طباعة Email