«سبيكر» هاتف يعيد لصاحبه حقوقه المالية

أعادت شهادة شاهد استمع لمكالمة هاتفية بين شخصين عبر مكبر هاتف متحرك «سبيكر» كافة المبالغ المالية التي أقرضها شخص لصديقه الذي امتنع عن السداد رغم المطالبات المتكررة له بذلك.

وفي التفاصيل فقد أقام رجل دعوى قضائية أمام محكمة أبوظبي الابتدائية، طلب في ختامها إلزام المشكو عليه (صديقه) أن يؤدي له مبلغ 20,000 درهم مع الرسوم والمصاريف، على سند من القول بأن المشكو عليه أخذ منه المبلغ محل المطالبة الماثلة على أن يقوم بإرجاعه خلال فترة شهرين، إلا أن المشكو عليه لم يقم بإرجاع المبلغ وأخذ يماطل حتى امتنع عن السداد، مما حدا به إلى إقامة دعواه الماثلة، وساند دعواه بصورة ضوئية غير مترجمة من إيداع مبلغ 20,000 درهم لحساب المشكو عليه.

واستمعت المحكمة لشهادة الشاهد بعد حلف اليمين، وشهد بسماع المحادثة بين الشاكي والمشكو عليه، وذلك أن قام الشاكي بفتح خاصية مكبر الصوت «سبيكر» من على هاتفه الخاص، حيث كان الشاكي يطالب المشكو عليه بمبلغ 20000 درهم، موضحاً بأن المحادثة أكدت مطالب الشاكي وإنه قام بإيداع المبلغ في حساب المشكو عليه، وأن المشكو عليه وعد الشاكي خلال الاتصال، بسداد المبلغ إلا أنه لم يقم بالسداد حتى تاريخه.

وعليه قضت المحكمة بإلزام المشكو عليه بأن يؤدي للشاكي مبلغ 20,000 درهم مع إلزامه بالرسوم والمصاريف.

طباعة Email