2500 مكالمة تلقتها شرطة دبي خلال ليلة بسبب «الضباب»

تلقى مركز القيادة والسيطرة في شرطة دبي 2574 مكالمة من منتصف ليل أول أمس وحتى الساعة 9 صباحاً، ولم تسجل أي حوادث مرورية بليغة. وجدد العميد سيف مهير سعيد المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، دعوته إلى توخي الحيطة والحذر أثناء القيادة في أوقات الضباب والالتزام بقواعد الأمن والسلامة، مؤكداً ضرورة خفض السرعات في هذه الظروف بسبب عدم وضوح الرؤية.

ونوّه إلى أهمية خفض السرعة وترك مسافة كافية بين المركبات أكثر من المسافة الاعتيادية، وعدم تجاوز المركبات الأخرى، وتجنب الوقوف وسط الطريق في حال التعرض لحادث بسيط، وتجنب تغيير المسارات إلا في حالة الضرورة مع الالتزام بالإشارات الدالة للانعطاف، وكذلك إيقاف المركبة خارج حرم الطريق في حالة عدم وضوح الرؤية وبشكل آمن مستخدماً الإشارات الـ 4 لتنبيه المركبات القادمة من الخلف، بالإضافة إلى عدم استخدام الأضواء العالية التي تعيق الرؤية للسائقين الآخرين، وعدم استخدام أضواء الخطر أثناء القيادة، وكذلك عدم الانشغال بغير الطريق، واستخدام مساحات الزجاج أثناء السير على الطرقات، والتخلص من البخار الذي يتراكم على زجاج النوافذ داخل المركبة، بالإضافة إلى الحذر من مفاجآت الطريق كونها تلعب دوراً كبيراً في وقوع الحوادث المرورية.

وأشار إلى أن الدوريات المرورية ستكثف من تواجدها في الشوارع الخارجية لغرض التنبيه على السائقين بتخفيف السرعات، وكذلك القيام بعملية مسح على طول امتداد تلك الشوارع لمنع وقوف المركبات على كتفي الطريق، والعمل على إبعادها إلى خارج حرم الطريق بعيداً عن مسار السيارات لمنع تعرضها للحوادث، بالإضافة إلى الإشراف على تحويل حركة الشاحنات إلى الاستراحات المخصصة لها، ومنعها من السير خلال أوقات الضباب. وطالب العميد سيف المزروعي، السائقين باتباع النصائح والإرشادات التي تطلقها الجهات المعنية في الدولة.

ومن جانبه قال العقيد تركي بن فارس، مدير إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات، إن القيادة العامة لشرطة دبي طبقت وبالتنسيق مع نظيراتها في الإمارات المجاورة، «منظومة الضباب» بهدف منع تحرك الشاحنات في الشوارع السريعة خلال فترة الضباب لضمان انسيابية الحركة ومنع وقوع حوادث مرورية كبيرة.

وناشد بن فارس السائقين اتباع الإرشادات التي تطلقها الجهات المعنية أثناء القيادة في الضباب، أو الأجواء الماطرة في ظل تدني مستوى الرؤية، تفادياً لوقوع الحوادث، لافتاً إلى أهمية التأكد من نظافة الزجاج الأمامي والنوافذ والمصابيح والإشارات الضوئية، والاطمئنان إلى فعاليتها قبل قيادة المركبة، إضافة إلى ترك مسافة كافية بين المركبات وتخفيف السرعة والالتزام بخط السير وعدم تغيير المسار إلا للضرورة.

طباعة Email