يتسلَّم سيارة حديثة من معرض لتجربتها ويسرقها

أحالت النيابة العامة إلى الهيئة القضائية في المحكمة الجزائية في دبي، اليوم، تاجر سيارات آسيوياً بتهمة سرقة سيارة حديثة من أحد المعارض بمنطقة رأس الخور، بعد الادعاء أمام التاجر برغبته في تجربتها لشرائها.

ودلَّت التحقيقات في هذه الواقعة على أن المتهم الهارب من العدالة اشترك في هذه الجريمة مع اثنين من جنسيته، وتمكنوا من تزوير أوراق السيارة بعد التلاعب برقم "الشاصي" وإجراء تعديلات عليها، وتسفيرها إلى دولة عربية.

وبحسب التاجر، فإن المتهم هو زبون دائم لدى المعرض، ويشتري سيارات منه باستمرار لتصديرها خارج الدولة، وإنه حضر في يوم الواقعة وعاين سيارة كورية موديل 2020 قيمتها 100 ألف درهم، وأبدى رغبته في شرائها، قبل أن يطلب مفتاحها وينطلق بها بمفرده بحجة تجربتها ثم إعادتها، غير أنه لم يُعدها كما وعد.

وأضاف المجني عليه أنه تواصل مع المتهم بعد غياب استمر 4 ساعات، وسأله عن سبب تأخره، فأخبره الأخير بأنه أُعجب بالسيارة، وسيشتريها، وأنه موجود حينها في محل زينة لتعتيم زجاج نوافذها".

فتح بلاغ

وبيَّن البائع أنه كرر الاتصال بالمتهم عدة مرات بعد تأخره طويلاً، لكن هاتفه النقال كان مغلقاً، وهو ما دفعه إلى تقديم بلاغ في الشرطة، ليكتشف واقعة سرقة السيارة وتسفيرها بأوراق مزورة إلى دولة عربية.

ويواجه شريكا المتهم الموقوفان تهمة تزوير مستندات المركبة والاشتراك في جريمة السرقة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات