العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    "آبل" ترتقي بخصوصية البيانات ومشاركة المحتوى إلى مستويات غير مسبوقة

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    ستعرضت آبل خلال مؤتمر آبل العالمي للمطورين WWDC 2021 الذي انطلق افتراضياً أمس ويستمر حتى 11 يونيو المقبل ميزات أنظمتها الجديدة iOS 15 و iPadOS 15 وwatchOS 8   بالإضافة إلى macOS Monterey التي ستطلقها الشركة في وقت لاحق هذا العام، والتي تعزز ريادة الشركة في مجال خصوصية البيانات وترتقي بمشاركة المحتوى ضمن بيئة "آبل" إلى مستويات غير مسبوقة.

    وتمنح الأنظمة الجديدة المستخدمين القدرة على التحكم في استخدام التطبيقات لبياناتهم ومراقبتها. وقال كريج فيديريغي، نائب الرئيس الأول لهندسة البرمجيات في "آبل": "لطالما كانت الخصوصية أمراً محورياً في عملنا في آبل منذ البداية. وفي كل عام، نتحدى أنفسنا لتطوير تكنولوجيا جديدة تساعد المستخدمين على التحكم بشكل أكبر في بياناتهم واتخاذ قرارات مستنيرة بشأن من يختارون مشاركتها معهم. وتتضمن تحديثات هذا العام ميزات مبتكرة تمنح المستخدمين معلومات أكثر تفصيلاً وتحكماً أدق من أي وقت مضى".

    تطبيق البريد
    وتمنع ميزة حماية خصوصية في تطبيق البريد، المرسِلين من استخدام وحدات البكسل غير المرئية لجمع معلومات عن المستخدم، وتساعد هذه الميزة الجديدة المستخدمين في منع المرسِلين من معرفة الوقت الذي فتح فيه المستخدم رسالة إيميل، وإخفاء عنوان IP الخاص بالمستخدم حتى لا يتمكن المرسِل من ربطه بباقي نشاط المستخدم عبر الإنترنت أو تحديد موقعه.

    التحقق من خصوصية التطبيق
    ومع تقرير خصوصية التطبيقات، يمكن للمستخدم معرفة عدد المرات التي استخدم فيها كل تطبيق الإذن الممنوح له مسبقاً للوصول إلى موقعه وصوره والكاميرا والميكروفون وجهات الاتصال الخاصة به في آخر سبعة أيام. ويمكن للمستخدمين التحقق مما إذا كان هذا منطقياً، وإن لم يكن كذلك، فيمكنهم اتخاذ الإجراء اللازم من خلال الانتقال إلى التطبيق في قائمة الإعدادات. كما يمكن للمستخدمين معرفة الأشخاص الذين يمكن أن تتم مشاركة بياناتهم معهم من خلال رؤية جميع نطاقات الجهات الخارجية التي يتصل بها التطبيق.

    معالجة الصوت 
    ومن خلال التعرف على الكلام على الجهاز، تتم معالجة الصوت المتعلق بطلبات المستخدمين مباشرة على أجهزة آيفون وآيباد الخاصة بهم بشكل افتراضي، ما يتصدى لواحد من أكبر المخاوف المتعلقة بالخصوصية عند استخدام المساعدات الصوتية، وهو التسجيل الصوتي غير المرغوب فيه. وبالنسبة للعديد من الطلبات، تم نقل عملية معالجة "سيري" Siri على الجهاز أيضاً، ما يتيح إجراء عملية معالجة الطلبات من دون اتصال بالإنترنت، مثل تشغيل التطبيقات، أو ضبط المؤقتات والإنذارات، أو تغيير الإعدادات، أو التحكم في الموسيقى.

    Private Relay
    "برايفت ريلاي" خدمة جديدة لخصوصية الإنترنت تم دمجها مباشرة في iCloud، تسمح للمستخدمين بالاتصال بالويب وتصفحه بطريقة أكثر أماناً وخصوصية. فعند التصفح باستخدام Safari، تضمن ميزة Private Relay أن تكون كل الحركة التي تغادر جهاز المستخدم مشفرة، بحيث لا يستطيع أي شخص موجود بين المستخدم وموقع الويب الذي يزوره الوصول إليها وقراءتها، ولا حتى Apple أو مزود الشبكة التي يستخدمها المستخدم. ثم يتم إرسال جميع طلبات المستخدم على مرحلتي نقل منفصلتين عبر الإنترنت. 

    وتعيّن المرحلة الأولى عنوان IP مجهولاً للمستخدم خاصاً بمنطقته وليس بموقعه الفعلي. ويتم في المرحلة الثانية فك تشفير عنوان الويب الذي يريد المستخدم زيارته ويعاد توجيهه إلى وجهة المستخدم. يحمي هذا الفصل للمعلومات خصوصية المستخدم لأنه لا يوجد كيان واحد يمكنه تحديد هوية المستخدم والمواقع التي يزورها.


    iPadOS 15
    وسيقدم نظام iPadOS 15، ميزات جديدة تستفيد من القدرات الفريدة لجهاز "آيباد" iPad، ما يساعد المستخدمين على زيادة إنتاجيتهم ويأخذ استخدامات آيباد المتنوعة إلى أبعد الحدود. يقدم نظام iPadOS 15 تجربة تعدد مهام أكثر سهولة، تجعل ميزات مثل Split View وSlide Over أسهل في الاكتشاف والاستخدام وأكثر قوة. وأصبح تطبيق الملاحظات يعمل على مستوى النظام بالكامل مع الملاحظات السريعة، ويقدم طرقاً جديدة للتعاون والتنظيم سوءاً استخدمت الطباعة أم الكتابة بقلم Apple Pencil. وتقدم الأدوات بتصميمها الجديد في الشاشة الرئيسة ومكتبة التطبيقات طرقاً أكثر بساطة لتخصيص تجربة iPad وتنظيم التطبيقات. ويقدم تطبيق الترجمة ميزات جديدة لترجمة النصوص والمحادثات، كما يمكن للمستخدمين الآن تطوير التطبيقات لأجهزة آيفون وآيباد على آيباد باستخدام Swift Playgrounds. كما يشمل نظام iPadOS 15 على أدوات جديدة للتحكم في الخصوصية في Siri والبريد والمزيد من الأماكن داخل النظام لحماية معلومات المستخدم.

    وقال كريغ فيديريغي، نائب الرئيس الأول لإدارة هندسة البرمجيات في Apple: "مع iPadOS 15، نحن متحمسون لجعل تجربة آيباد أكثر تميزاً، فمن خلال ميزات تعدد المهام الأسهل في الاستخدام، وشاشة رئيسة بتصميم جديد مع أدوات مدمجة ومكتبة التطبيقات، وتدوين الملاحظات على مستوى النظام بالكامل مع الملاحظات السريعة، وتطبيق الترجمة المصمم خصيصاً لجهاز iPad، وميزة SharePlay، وتجربة Safari جديدة كلياً، وأدوات جديدة تحافظ على تركيزك والمزيد، يمكن للمستخدمين الآن أن يكونوا أكثر إنتاجية.”

    تدوين الملاحظات
    وأصبح تدوين الملاحظات على آيباد أفضل مع ميزات جديدة تجعل تدوين الأفكار وتنظيمها أسهل، حيث أصبح تطبيق الملاحظات يعمل على مستوى النظام بالكامل مع الملاحظات السريعة، وهي طريقة أسرع وأسهل لأخذ الملاحظات في أي مكان عبر النظام. فسواءً أكنت تتصفح على Safari أم تبحث عن مطعم على Yelp، يمكنك عرض الملاحظات السريعة في أي مكان لتدوين الأفكار أو إضافة الروابط، ما يوفر طريقة سهلة للعودة إلى ما كنت يبحث عنه بالضبط. كما يضم تطبيق الملاحظات طرقاً جديدة للتنظيم والتعاون وجمع المعلومات. تُسهل العلامات تنظيم الملاحظات في فئات وتُسرع العثور عليها مع متصفح العلامات الجديد كلياً والمجلدات الذكية التي تستند في تصنيفها إلى العلامات. وبالنسبة للمستخدمين الذين يعملون مع الآخرين في ملاحظات مشتركة، تنشئ ميزة الإشارات طريقة لإشعار الزملاء وإعادة توصيلهم بالملاحظة، وتعرض ميزة عرض النشاط الجديدة التحديثات الأخيرة في الملاحظة.

    أدوات للتركيز
    ويقدم iPadOS 15 أدوات قوية تساعد المستخدمين على التركيز والحد من التشتت. التركيز ميزة جديدة تعمل على فلترة الإشعارات بناءً على ما يقوم به المستخدم. يمكن للمستخدمين ضبط أجهزتهم لمساعدتهم على التركيز من خلال إنشاء نمط تركيز مخصص أو اختيار نمط مقترح، وقد يكون الاقتراح مبني على السياق الذي يعيشه المستخدم، كأن يكون في ساعات العمل أو في حالة استرخاء استعداداً للنوم. ويمكن للمستخدمين أيضاً إنشاء صفحات للشاشة الرئيسة تضم تطبيقات وأدوات لها علاقة بلحظات التركيز من أجل تقليل مغريات التشتت وعرض التطبيقات المهمة فقط. كما يقدم notification summary الجديد مجموعة منظمة من الإشعارات التي يمكن استقبالها في أي وقت يختاره المستخدم، في الصباح أو المساء مثلاً، ما يسهل على المستخدم متابعة نشاطه اليومي في الوقت الذي يناسبه.

    التعرف على النصوص في الصور
    وتستخدم ميزة Live Text التكنولوجيا الذكية على الجهاز للتعرف على النصوص داخل الصور والسماح للمستخدمين باتخاذ الإجراء الذي يريدونه حيالها. فعلى سبيل المثال، يمكن لصورة واجهة متجر أن تحتوي على رقم هاتف ويملك المستخدمين خيار إجراء مكالمة لذلك الرقم. ومع ميزة Visual Look Up يمكن للمستخدمين التعرف على الأشياء الموجودة داخل الصورة مثل فصيلة من فصائل الزهور أو سلالة من سلالات الكلاب.

    ميزات بحث
    وستضيف ميزة البحث Spotlight القدرة على البحث في تطبيق الصور وصور الويب، وتقدم نتائج غنية وجديدة كلياً لجهات الاتصال في سياق الكلام مثل المحادثات التي أُجريت مؤخراً والصور التي تمت مشاركتها وتوضح موقع جهات الاتصال إذا تمت مشاركته من خلال ميزة تحديد الموقع. وبالاستفادة من ميزة Live Text، تُسهل ميزة Spotlight البحث عن صورة لخريطة مواصلات عامة أو إيصال أو لقطة شاشة لوصفة طبخ. كما تعمل ميزة Live Text أيضاً مع النص المكتوب بخط اليد، وهي مناسبة للبحث في صور لوح السبورة أو الملاحظات.

     

    طباعة Email