لماذا فكرت هواوي بالتخلي عن إنتاج الهواتف؟

تعتبر شركة "هواوي" الصينية إحدى أكبر شركات التكنولوجيا العالمية، في الوقت الذي اجتاحت هواتفها الذكية الأسواق العالمية.

تحتل الشركة الصينية المرتبة الثانية عالميا بعد شركة "سامسونغ" من حيث العرض، حيث تسببت العقوبات الأمريكية بالوقوف أمام نجاحات هذه الشركة في العام 2019.

المدير التنفيذي للشركة، يو تشنغ دونغ، تحدث في وقت سابق عن قرار وصفه بالصعب، وهو رغبة الشركة بالتخلي عن إنتاج الهواتف الذكية قبل 8 سنوات، وفقا لوكالة سبوتنيك.

وبحسب المدير، فإن سوق الهواتف الذكية كان ضعيفا للغاية، لذلك لم تر الشركة أي جدوى من الاستمرار في هذه السوق، إلا أن الشركة وبعد نجاحها ترغب في مواصلة إسعاد زبائنها بمنتجات جديدة.

وأضاف دونغ: "بغض النظر عن مدى صلاحياتنا، يجب أن نفكر دائما كيف يمكننا أن نصبح الأفضل وكيف يمكننا تحقيق ذلك، آخذين بالاعتبار الصعوبات التي تواجهنا، وأعتقد بأننا نمتلك إمكانيات كبيرة لتحقيق مزيد من التطور"، بحسب ما نقل موقع gizchina.

تجدر الإشارة إلى أن الشركة في غضون 8 سنوات تمكنت من زيادة شحن منتجاتها بشكل قياسي لتصل إلى 200 مليون هاتف ذكي في العام 2018، في الوقت الذي وصل العدد إلى 3 ملايين هاتف في عام 2010.

 

كلمات دالة:
  • هواوي ،
  • هواتف هواوي،
  • شركة هواوي،
  • شركة هواوي الصينية،
  • نظام هواوي الجديد،
  • هواوي ميت 30 برو،
  • هواوي مايت 10،
  • هواوي مايت 20،
  • مؤسس هواوي،
  • أزمة هواوي،
  • نظام هواوي الجديد،
  • نظام هواوي الجديد،
  • شركة هواوي الصينية،
  • شركة هواوي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات