بنك للبلاستيك

الوصول إلى البنى التحتية الملائمة لإعادة التدوير يشكل مشكلة بشكل خاص للمجتمعات الفقيرة.

يرى موقع «بورد أوف إنوفيشن»، أن «بنك البلاستيك» يحاول التغلب على ذلك عن طريق تحفيز التغيير في السلوك عن طريق إضفاء صفة المال على النفايات البلاستيكية، وقد أقام مواقع يمكن للسكان إعادة البلاستيك مقابل إكراميات (يتلقونها عن طريق نظام «بلوك تشين» تديره شركة «أي بي إم») يمكنهم استخدامها لشراء الطعام والمياه وحتى شحن الهواتف وغيرها.

يجري بيع «بلاستيك المجتمعات» إلى علامات تجارية معروفة مثل شركة «هنكل» الألمانية، حيث تنوي الشركة التحول إلى مواد معاد تدويرها بنسبة 100%، ومنها نسبة 50% من «بلاستيك المجتمعات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات