درّاجة لأصحاب الهمم

سمح دخول عالم الروبوتيات على صناعة الدراجات النارية لمبتوري الأيدي بالقيادة على نحو طبيعي من خلال ذراع اصطناعية يتم توصيلها بالكتف من جهة وبمقود الدراجة من أخرى، وتمنح السائق قدرة تحكم هائلة بالقيادة. الذراع الروبوتية مصممة لترسل الأوامر للدراجة، وتمكن أصحاب الهمم من الإسراع أو تخفيف السرعة أو التوقف دون الحاجة لاستعمال الكفّ أو اليد.

وأشار المصمم توم هيلتون إلى أن الدراجة والذراع تتواصلان مع بعضهما البعض ومع السائق لاحتساب قياس ميل الزوايا المناسب، وتموضعان الجسم بشكل صحيح، كما أنها قادرة على القذف بالسائق في حال حصول حادث ما. إنه تصميم معياري متوافق مع مبتوري الأطراف تماماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات