أثاث مستدام

فاز الاستديو البرتغالي «ديجيتالاب» بجائزة النجم الصاعد في معرض استكهولم للأثاث، نظراً لطريقته المبتكرة في تحويل الفلين إلى خيط رفيع يمكن استخدامه في صناعة الأثاث والإضاءة والمنسوجات والأكسسوارات، ما يمثل بدلاً مستداماً غير ليفي لمواد مثل البلاستيك.

الباحثان المعماريان بريمت سيلفا وآنا فونسيكا صمما الابتكار لشركة «غنكورك» البرتغالية، التي تنتح حبيبات الفلين باستخدام فروع أشجار الفلين.

يتشكل الخيط بحقن بخار الماء عبر حبيبات الفلين ما يسبب تمددها، ثم يجري ضغط المزيج ومزجه مع طبقة أساسية من نسيج القطن لإنتاج ورقة رقيقة يمكن تقطيعها إلى سماكة ملليمتر، بعدها يجري غسل الخيوط لزيادة مرونتها.

يقول الباحثان: «بالإضافة إلى كونه عازلاً حرارياً وصوتياً ممتازاً ومضاداً للاهتزازات، فإن الفلين أيضاً بالوعة لثاني أكسيد الكربون ويلعب دوراً رئيسياً في حماية البيئة».

وتقول سيلفا: «هذا النظام الإبداعي لا يعظم خصائص الفلين الحرارية والصوتية فحسب، بل يضيف أيضاً قيمة فنية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات