زيارة المتحف.. وصفة علاجية

بدأ الأطباء في مونتريال الكندية باعتماد مبادرة جديدة تقود اليوم طريقة التفكير العلاجي وتشكل فيها بطاقات زيارة المتاحف الفنية علاجاً فعّالاً.

وتشمل وصفات الأطباء زيارات مجانية للمتاحف الفنية لشفاء المرضى من مختلف الاعتلالات بما فيها الاكتئاب والسكري والأمراض المزمنة. وتقول ناتالي بونديل، المديرة العامة لمتحف مونتريال: «ستقوم الثقافة بالنسبة للصحة في القرن العشرين مقام النشاط البدني في القرن العشرين».

ويتعاون المتحف اليوم مع جمعية الأطباء الناطقين بالفرنسية في كندا للسماح للأطباء الأعضاء بوصف الفن كعلاج. وشرحت هيلين بوير نائب مدير المنظمة الصحية الأمر بالقول: «هناك أدلة علمية متزايدة تفيد بأن العلاج بالفن مفيد للصحة البدنية. إنه يرفع مستوى هرموني الكورتيزول والسيروتونين. وحين نزور المتحف يقوم الجسم بإفراز هرمونات مسؤولة عن صحتنا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات