تقييم مخاطر ذكي للمراكب والمنصات البحرية

ابتكر علماء في معهد ماساشوستس للتكنولوجيا بالولايات المتحدة نموذجاً لتعلم الآلة يمكنه تقييم المخاطر في أنظمة معقدة، كالمحيطات.

وركز العلماء أبحاثهم على السفن والمنصات البحرية التي تتحمل أمواجاً عاتية وتيارات، حيث يمكن لتلك الهياكل من دون تحذير أن تلتطم بموجات عاتية أو غيرها من الظروف المناخية القاسية، بتبعات مدمرة.

وقد طور العلماء خوارزميات تشير بسرعة إلى أنواع الأحداث العاصفة المرجح حدوثها، حيث أمواج من ارتفاعات متباينة يمكن أن تؤدي إلى ضغوط على السفن والمنصات البحرية، وتمكنوا من محاكاة تلك الضغوط وما يمكن أن تولده في الهياكل المعينة.

تعتبر تلك التقنية أكثر دقة وسرعة من أخذ عينات عشوائية، وهي تأخذ بالحسبان ليس فقط طبيعة الظاهرة إحصائياً، بل أيضاً الديناميكيات التفاعلية الكامنة.

يمكن تطبيقها على أي نظام يتعرض لظروف قاسية، كالعواصف التي تؤدي إلى فيضانات، أو الأحمال الزائدة التي تؤدي إلى انقطاع الكهرباء.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات