حلول «سيتركس» تسهم باستمرارية التعليم في الأوقات الصعبة

يمكن للكوارث الطبيعية والحالات الصحية الطارئة أن تضرب أي مكان وفي أي وقت. وعندما يحدث ذلك، تحتاج المنظمات والشركات إلى التأهب والاستعداد لحماية أفرادها وتقليل الاضطرابات والمخاوف في أعمالهم وعدم زعزعة الاقتصاد وهو الأهم.

وباستخدامهم حلول مساحات العمل الرقمية التي تقدمها شركة «سيتركس»، يخلق العديد منهم بيئات عمل مرنة توفر الوصول إلى الأدوات والمعلومات التي يحتاجها الموظفون للعمل بسلامة وأمان في ظل ظروف غير متوقعة.

نظراً لعدم تمكن أكثر من 14 ألف طالب موجودين في الصين من السفر إلى استراليا بسبب حظر السفر المفروض حالياً كإجراء احترازي لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، لجأت جامعة سيدني إلى شركائها في التكنولوجيا طلباً للمساعدة.

وقال جوردان كاتلينج، المدير المساعد لتكنولوجيا العملاء، جامعة سيدني: «تعد سلامة وأمان الطلاب والموظفين وأعضاء الهيئة التدريسية أمراً بالغ الأهمية بالنسبة لنا، ولتمكين موظفينا من تقديم تعليم عالي الجودة فإننا نحتاج الاعتماد على التكنولوجيا التي تتيح لنا تسهيل تبادل وتوصيل المعرفة بطرق آمنة وسلسة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات