روبوت فريد للتصوير أثناء عمليات الجراحة

أطلق أخيراً أول روبوت من نوعه للتصوير أثناء الجراحة باسم "لوب إكس" Loop-X. الذي يشكل  جزءاً جوهرياً من محفظة شركة "برين لاب" الألمانية للتكنولوجيا الطبية الرقمية المتعلقة بتقنيات جراحة العمود الفقري الرقمية التي تشهد تطوراً متسارعاً. وتستثمر "برين لاب" خبراتها الطويلة في التصوير ثلاثي الأبعاد والتكامل المفتوح لتقدم ابتكارات رائدة جديدة في مجال الأتمتة والروبوتات، متيحةً للجرّاحين توفير مستوى متقدم من الرعاية الطبية والعمليات الجراحية لمرضاهم.

توفر بنية "لوب إكس" معياراً جديداً من المرونة يضفي مزيداً من الحرية على بيئة العمل الجراحي، فمن خلال أتمتة خطوات سير العمل الخاصة بالتصوير والتقدم في العمل الجراحي "روبوتياً" عند الطلب، يعمل النظام بالتزامن مع الأجهزة الأخرى، مثل الأذرع الآلية، ومع الجرّاح والفريق الطبي في آن معاً. وتتيح إمكانات الحركة غير المركزية والترتيب المتوازي التي يتميز بها الجهاز تصوير الهياكل التي تكون أكبر أو أصغر بكثير، على سبيل المثال في القطر، ما يخفض مستوى التعرض للإشعاع عما هو عليه عند استخدام التصوير المقطعي أو ذراع تكثيف التصوير الضوئي ثلاثي الأبعاد 3D C-arm.

تم تصميم هذا الجهاز المتكامل لأغراض التصوير بأبعاد ثنائية وثلاثية، ويجمع بين الدقة الفائقة مع مستوى متدنٍّ من الإشعاعات، وبين التكنولوجيا المحمية لتصوير الأنسجة الرخوة باستخدام الطاقات المدمجة. ويمكن إجراء تكامل بين روبوت التصوير "لوب إكس" وتكنولوجيا "برين لاب" أو أي منتجات أخرى من خلال واجهة برمجية مفتوحة، ما يتيح أقصى حد ممكن من التشغيل البيني وتكامل البيانات.

وحول هذا النظام، يقول ستيفان فالسماير، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة "برين لاب": "يشكل "لوب إكس" محطةً مهمة في تاريخ "برين لاب" من حيث الإسهام في الابتكارات الخاصة بجراحة العمود الفقري. هذا الابتكار يوفر لنا أساساً أقوى للاستفادة من التكنولوجيا الصاعدة؛ مثل الذكاء الاصطناعي، البيانات الضخمة، الحوسبة السحابية، الواقع المعزز، الحوسبة المكانية".

وبوصفه جزءاً من مجموعة تقنيات "برين لاب" الخاصة بالجراحات الرقمية، يسهم "لوب إكس" في تعزيز باقة المنتجات التي توفرها الشركة، ودعم تميزها في نطاق عريض من التطبيقات الجراحية. وانطلاقاً من الاستخدام الواسع للتصوير ثنائي وثلاثي الأبعاد باستخدام أشعة "إكس" في غرف العمليات، تتطلع "برين لاب" إلى تقديم منصة رقمية خاصة للعمليات جراحية. وإضافة إلى التصوير التشخيصي، يمكن لهذا الجهاز الذكي التقاط معلومات جزئية، مُرَقْمناً التغييرات التشريحية أثناء العملية الجراحية من أجل تحديث "النموذج الرقمي" الذي تم إنشاؤه مسبقاً عن المريض عبر تجميع الصور الملتقطة قبل إجراء الجراحة.

وقد تم تطوير روبوت التصوير "لوب إكس" من قبل شركة "مِد فوتون" بالتعاون الوثيق مع "برين لاب"، إذ شاركت "برين لاب" في المرحلة التأسيسية من تطويره، واستثمرت استراتيجياً مع "مِد فوتون" التي تتخذ من سالزبورغ مقرّاً لها، فأصبحت الموزع الحصري لروبوت التصوير الجراحي "لوب إكس"، مؤكدةً بذلك على التزام الشركة بتقديم كل ما هو مبتكر. وتحرص الشركتان على تعزيز التعاون التكنولوجي بينهما بأكبر قدر ممكن من أجل تحقيق فوائد مثلى للجرّاحين ومرضاهم، كما تسعيان إلى إكمال المسيرة باتجاه تعميق هذا التعاون وتحقيق التكامل في أنشطتهما مستقبلاً.

يشار إلى أن "برين لاب" تقدم خلال المعرض أيضاً "منظار الواقع المختلط أو الهجين" Mixed Reality Viewer، وهو من أحدث التقنيات التي طورتها الشركة حديثاً، والتي تضيف الحوسبة المكانية إلى الممارسة السريرية اليومية لمراجعة الخطة الجراحية، وتدريب طلاب الطب، وتقديم الاستشارات الطبية للمرضى.

ومنذ أن نجحت "برين لاب" في دمج ذراع تكثيف التصوير الضوئي ثلاثي الأبعاد 3D C-arm، تبوّأت مركزاً رائداً في مجال التصوير أثناء العمل الجراحي. ويدعم إطار العمل المفتوح الذي تقدمه الشركة مجموعة متكاملة من تقنيات التصوير الخاصة بها، دافعاً عجلة الابتكار والتكامل لديها نحو الأمام، وفي الوقت نفسه ضامناً استمرار عملائها الحاليين في جني الفوائد من استثماراتهم التكنولوجية عبر التحديثات والتطويرات التي تخضع لها البرامج.

 

كلمات دالة:
  • روبوت،
  • التصوير،
  • التكنولوجيا ،
  • الذكاء الاصطناعي،
  • العمليات الجراحية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات