هواوي تتحدى سامسونغ وأبل وتثير ضجة

أثارت سماعة FreeLace التي أطلقتها هواوي مؤخرا ضجة كبيرة في الأسواق لتقنياتها الفريدة التي جعلت منها أحد أهم منافسي سماعات أبل وسامسونغ اللاسلكية الموجودة حاليا.

ومن أبرز ما يميز FreeLace هو جسمها المصنوع من المطاط والبلاستيك المقاوم للماء، والذي أتى على شكل شريط مزود بسماعتين صغيرتين من الجوانب ومفتاح تحكم يمكن فصل أجزائه عن بعضها ليظهر مأخذ  USB Type-C ويمكن وصله بالهاتف مباشرة لتشحن بطارية السماعة.

وعبر المفتاح المذكور يمكن للمستخدم التحكم بمستوى الأصوات أثناء الاستماع للموسيقى، أو الرد على المكالمات الواردة إلى الهاتف، أو التنقل بين الأغاني والفيديوهات التي يعرضها الجهاز الذكي المقترن بالسماعة.

والشيء المميز الآخر في FreeLace هو أن السماعتين الموجودتين على طرفها يمكن أن تتصلا ببعضهما البعض عبر مغناطيسات صغيرة، وعند التحام السماعتين ببعضهما يتوقف عرض الأصوات من خلالهما، وفي حال أراد المستخدم بدء تشغيل الموسيقى أو استقبال مكالمة هاتفية يكفيه أن يباعد السماعتين عن بعضهما ويضعهما في أذنيه.

وتبعا للشركة المصنعة فإن البطارية الداخلية لـ FreeLace تكفيها لتعمل 18 ساعة متواصلة، وفي حال شحنها لمدة 5 دقائق فقط مباشرة من الهاتف فستعمل 4 ساعات تقريبا.

 

 

كلمات دالة:
  • هواوي ميت 30 برو،
  • هواوي مايت 20،
  • هواوي مايت 10،
  • هواوي،
  • هواتف هواوي،
  • مؤسس هواوي،
  • أزمة هواوي،
  • هواوي،
  • نظام هواوي الجديد،
  • شركة هواوي الصينية،
  • شركة هواوي،
  • هواتف سامسونغ،
  • سامسونغ اس 9،
  • سامسونغ،
  • أبل،
  • اطلاق هواتف أبل،
  • أبل ،
  • أبل إيربودس،
  • شركة أبل ،
  • هواتف أبل الجديدة،
  • سماعة FreeLace
طباعة Email
تعليقات

تعليقات